سفير: تعليقات ترامب بشأن المسلمين لا تشوه التزام أمريكا بالحريات في أعين الأجانب

Wed Aug 10, 2016 5:46pm GMT
 

واشنطن 10 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية اليوم الأربعاء إن دعوة المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب لفرض حظر مؤقت على دخول المسلمين الولايات المتحدة لا تشوه الالتزام الأمريكي بالحريات الدينية في أعين الأجانب.

وفي السابع من ديسمبر كانون الأول بعد أسبوع من قتل زوجين مسلمين 14 شخصا في سان برناردينو دعا ترامب إلى "منع تام وكامل للمسلمين من دخول الولايات المتحدة إلى أن يتمكن ممثلو بلادنا من معرفة ما يجري."

وفي تقديمه للتقرير السنوي لوزارة الخارجية بشأن الحريات الدينية سئل ديفيد سابرستين السفير الأمريكي المتجول للحريات الدينية عما إذا كانت التعليقات قد صعبت مهمته للترويج للتسامح الديني في الدول الأجنبية.

وقال "الدول في أنحاء العالم ...ترى بوضوح القيود الأساسية الدستورية والمؤسسية المفروضة على أي انتهاك للحريات الدينية في الولايات المتحدة وأعتقد أنها ترى بوضوح وتؤمن بشدة بتعهد أمريكا بأن تكون نموذجا لمعاملة جميع الناس بالتساوي من دون النظر إلى الدين.

"هذا واضح ولا تشوهه بيانات هنا. لا يهم من سينتخب فالمؤسسات والقيود الدستورية ستضمن أن نستمر على النهج الذي اتبعناه في المئتي عام الأخيرة."

وفي ذلك الوقت ندد البيت الأبيض والمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون وبعض المرشحين الذين كانوا ينافسون ترامب آنذاك على ترشيح الحزب الجمهوري بتصريحات ترامب. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)