سلطنة عمان تقول إنها لن تحضر اجتماعا لمنتجي ومستهلكي النفط في الجزائر

Wed Aug 10, 2016 5:48pm GMT
 

مسقط 10 أغسطس آب (رويترز) - قال وزير النفط والغاز العماني محمد بن حمد الرمحي اليوم الاربعاء إن سلطنة عمان لن تشارك في اجتماع لمنتجي ومستهلكي النفط في الجزائر الشهر القادم لأنها تشعر بخيبة أمل لفشل المجموعة في معالجة مسألة أسعار النفط المنخفضة.

ومن المنتظر أن يجتمع منتدى الطاقة الدولي -الذي يجمع المنتجين والمستهلكين- في الفترة من 26 إلى 28 سبتمبر أيلول في العاصمة الجزائرية. وقالت قطر يوم الاثنين إن أعضاء منظمة أوبك وافقوا على اجراء محادثات على هامش المنتدى.

وأبلغ الرمحي رويترز في مقابلة في مسقط أن عمان وهي منتج صغير للنفط غير عضو في اوبك "لا ترى جدوى من الاستمرار في أن تكون جزءا" من المجموعة.

"نحن نتجه نحو أوقات صعبة والاخرون مازالوا يعتقدون أن كل شيء على مايرام. اولئك الذين توقعوا أن منتجي النفط المرتفع التكلفة سيخرجون من النشاط ويغلق عملياتهم ثبت أنهم مخطئون."

وأضاف الرمحي قائلا "كانت هناك آمال برؤية تأثير لانخفاض الاستثمارات في النفط والغاز وتراجع عمليات الاستكشاف على العرض والطلب مع آمال بأن هذا قد يؤثر على أسعار النفط المنخفضة. لكن ذلك لم يحدث ولم يكن هناك أي تأثير إيجابي على أسعار النفط."

وقال انه نتيجة لذلك فإن المنتجين سيتعين عليهم أن يواصلوا شد أحزمتهم أو أن يجدوا وسيلة لدعم الاسعار بالعودة الى بحث فكرة تجميد الانتاج. وخفضت عمان الانفاق العام بينما تحاول التغلب على عجز كبير في الميزانية ناتج عن ضعف أسعار النفط.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)