سلطنة عمان تقول زيادة طاقة التكرير ستخفض صادراتها من النفط الخام

Wed Aug 10, 2016 5:55pm GMT
 

مسقط 10 أغسطس آب (رويترز) - قال وزير النفط والغاز العماني محمد بن حمد الرمحي اليوم الأربعاء إن صادرات النفط الخام ستنخفض نحو 50 ألف برميل يوميا عندما تدخل طاقة تكرير جديدة الخدمة في مدينة صحار بشمال السلطنة أوائل 2017.

وأضاف الرمحي أنه كان من المقرر بدء تشغيل مشروع المصفاة بنهاية 2016 لكن حدث تأخير ليتغير الموعد إلى الربع الأول من العام القادم. وسيزيد المشروع طاقة مصفاة صحار بين 65 و70 بالمئة.

وقال الرمحي في مقابلة ان طاقة التكرير الجديدة "ستأخذ 70 إلى 90 ألف برميل يوميا إضافية. ومع زيادة متوسط إنتاج النفط العماني ليتجاوز المليون برميل يوميا نتوقع أن يكون الانخفاض في صادراتنا النفطية 50 ألف برميل يوميا مقارنة مع العام الماضي."

وأضاف أن شركة النفط العمانية للمصافي والصناعات البترولية (أوربك) المملوكة للدولة ستسعى لتكرير مختلف أصناف الخام.

وقال الرمحي "في المستقبل أتوقع أن تشتري أوربك النفط الخام وهو ما لا يحدث حاليا.. عادة ما يتحسن آداء مصافي التكرير عندما يكون لديها خيار تكرير أصناف مختلفة من الخام.

"لذا سنستورد خامات مختلفة لتحسين العائد وتلبية حاجات السوق المحلية من المنتجات البترولية." (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)