رفض دعوى قضائية بأمريكا ضد تويتر تتعلق بخطاب تنظيم الدولة الإسلامية

Wed Aug 10, 2016 9:02pm GMT
 

سان فرانسيسكو 10 أغسطس آب (رويترز) - حكم قاض اتحادي بالولايات المتحدة اليوم الأربعاء برفض دعوى قضائية على تويتر رفعتها أرملة أمريكي قتل في الأردن اتهمت شركة موقع التواصل الاجتماعي بتوفير منبر دعائي لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقال القاضي وليام إتش. أوريك في سان فرانسيسكو إنه لا يجوز تحميل تويتر المسؤولية عن خطاب التنظيم غير أنه أتاح للمدعية فرصة لرفع الدعوى من جديد بعد تعديلها.

وتواجه وسائل التواصل الاجتماعي ومنها تويتر ضغوطا لاتخاذ إجراءات صارمة ضد الدعاية الالكترونية المرتبطة بالإرهاب.

وقالت تامارا فيلدز وهي امرأة من فلوريدا قتل زوجها لويد في هجوم على مركز لتدريب الشرطة في عمان العام الماضي إن تويتر سمحت عن علم للتنظيم المتشدد باستخدام شبكتها لنشر الدعاية وجمع المال وجذب مجندين.

ووصف القاضي أوريك الوفيات بأنها "مروعة" لكنه اتفق مع تويتر وقال إن القانون الاتحادي يحمي الشركة من المسؤولية عما ينشره أي طرف ثالث من محتوى على شبكتها.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من محامي فيلدز وممثل لتويتر.

كانت تويتر قالت في وقت سابق إن الدعوى القضائية لا أساس لها لكن "لا مكان للتهديدات العنيفة والترويج للإرهاب على تويتر وقواعدنا توضح ذلك مثلنا في ذلك مثل شبكات التواصل الاجتماعي الأخرى."

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)