تواصل القتال في حلب رغم إعلان روسيا وقف إطلاق النار

Thu Aug 11, 2016 9:45am GMT
 

بيروت 11 أغسطس آب (رويترز) - قالت جماعتان معارضتان وشاهد في مدينة حلب السورية إن القتال استمر في المدينة اليوم الخميس رغم مرور ما يزيد على ساعة على موعد وقف لإطلاق النار لمدة ثلاث ساعات يوميا أعلنته روسيا.

وقالت روسيا التي تدعم الرئيس السوري بشار الأسد وحكومته أمس الأربعاء إن وقفا لإطلاق النار سيستمر لمدة ثلاث ساعات يوميا اعتبارا من العاشرة صباحا حتى الواحدة ظهرا بهدف تيسير توصيل المساعدات.

ونفى محمد رشيد المتحدث باسم جماعة جيش الأنصار المعارضة سريان وقف إطلاق النار عندما سئل عن ذلك الساعة 10.45 صباحا (0745 بتوقيت جرينتش).

وقال إن القوات الحكومية تحاول منذ الصباح التقدم باتجاه منطقة الراموسة وسط تصعيد كبير من جانب الطائرات الحربية الروسية.

كما أفاد شاهد من حلب قريب من خط المواجهة بين القطاع الشرقي من حلب الذي تسيطر عليه المعارضة والغربي الذي تسيطر عليه الحكومة باستمرار القتال بعد الساعة العاشرة والنصف صباحا.

وقال مسؤول ثان من المعارضة إن القتال ما زال مستمرا.

وأفاد التلفزيون السوري اليوم الخميس بأن الجيش أحرز تقدما الليلة الماضية تحت غطاء من الضربات الجوية باتجاه مواقع بالقرب من مناطق استولى عليها المعارضون الأسبوع الماضي.

لكن رشيد ومتحدثا آخر باسم حركة نور الدين الزنكي التي تقاتل أيضا في حلب قالا إن قوات الحكومة استولت على بعض المواقع لكنها سرعان ما أجبرت على التراجع عنها. (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)