مقدمة 1-حصري-العراق يتفق مع شركات نفط على استئناف الاستثمار وزيادة الإنتاج

Thu Aug 11, 2016 11:26am GMT
 

(لإضافة مقتبسات وخلفية)

من أحمد رشيد وعارف محمد

بغداد/البصرة 11 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤولون عراقيون في قطاع النفط إن العراق توصل لاتفاق مع شركات بي.بي وشل ولوك أويل لاستئناف الاستثمارات المتوقفة في حقول النفط التي تطورها هذه الشركات بما يفسح المجال لاستئناف المشروعات التي توقفت في العام الحالي وزيادة إنتاج النفط الخام في عام 2017.

وتؤجل هذه الاتفاقات - التي جرى التوصل إليها في يوليو تموز وأغسطس آب - تنفيذ المشروعات إلى النصف الثاني من العام بعدما خططت الشركات الثلاث لتنفيذها في النصف الأول حيث تم تعليقها بسبب انخفاض أسعار النفط.

وقال مسؤولون إن من المنتظر أن تؤدي هذه الاستثمارات إلى زيادة إنتاج النفط الخام العراقي بما يتراوح بين 250 ألفا و350 ألف برميل يوميا في العام المقبل. وينتج العراق حاليا نحو 4.6 مليون برميل يوميا معظمها من المنطقة الجنوبية.

والعراق ثاني أكبر منتج للنفط في أوبك بعد السعودية وقد تؤدي زيادة إنتاجه - وإنتاج إيران - إلى تفاقم تخمة المعروض العالمي وصعوبة المناقشات بين أعضاء أوبك والمنتجين المستقلين بشأن تحديد مستوى الإنتاج بهدف دعم الأسعار.

وامتنعت شركات شل وبي.بي ولوك أويل عن التعقيب.

وأظهرت وثائق اطلعت عليها رويترز أن الشركات الثلاث اتفقت على إنفاق نصف الميزانيات التي اقترحتها لعام 2015 في النصف الثاني من 2016.

ووافقت بي.بي على إنفاق 1.8 مليار دولار في العام الحالي بحقل الرميلة النفطي الذي تديره. وكانت قد وافقت في البداية على إنفاق 3.5 مليار دولار في العام الماضي ثم خفضت المبلغ إلى 2.5 مليار دولار لاحقا.   يتبع