مقدمة 3-صندوق النقد يتفق مع مصر على قرض 12 مليار دولار ويدعو شركاءها للمساعدة

Thu Aug 11, 2016 4:17pm GMT
 

(لإضافة تعليقات لوزير المالية ومحافظ البنك المركزي)

من إيهاب فاروق

القاهرة 11 أغسطس آب (رويترز) - قال صندوق النقد الدولي اليوم الخميس إن بعثته في القاهرة توصلت لاتفاق مع الحكومة المصرية لإقراضها 12 مليار دولار على 3 سنوات داعيا شركاء مصر إلى مساعدتها في "هذه الفترة الحرجة".

وكانت الحكومة المصرية أعلنت في أواخر يوليو تموز عن حاجتها لتمويل برنامجها الاقتصادي بنحو 21 مليار دولار على ثلاث سنوات بما في ذلك 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي.

وأضاف الصندوق أن الاتفاق مع مصر سيخضع لموافقة المجلس التنفيذي للصندوق خلال الأسابيع المقبلة. وقال وزير المالية عمرو الجارحي في مؤتمر صحفي مع محافظ البنك المركزي اليوم إن مصر تتوقع تسلم الشريحة الأولى من القرض في غضون ستة أسابيع مضيفا "أن حجمها محل اتفاق مع قيادات الصندوق."

وقال طارق عامر محافظ البنك المركزي "إتمام قرض صندوق النقد الدولى يمنح الاقتصاد شهادة بسلامة الإجراءات الإصلاحية ببرنامج اقتصادى مصرى وطنى خالص. مصر مقدمة على تجربة اقتصادية ناجحة."

كانت مصر سعت بعد الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك في 2011 إلى الاقتراض من صندوق النقد، وكانت على وشك إبرام اتفاق إبان حكم المجلس العسكري بقيمة 3.2 مليار دولار.

لكن ذلك الاتفاق لم ير النور نظرا لانتقال الحكم في منتصف 2012 إلى الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين الذي سعت حكومته لاحقا لاقتراض 4.5 مليار دولار من صندوق النقد. ولم يكتمل ذلك الاتفاق أيضا عقب عزل مرسي في منتصف 2013.

وقال الصندوق في البيان الصحفي إن البرنامج التمويلي يهدف إلى تحسين أسواق الصرف الأجنبي وتقليص عجز الموازنة وخفض الدين الحكومي مشيرا إلى أنه من المتوقع انخفاض الدين من 98 بالمئة من الناتج المحلي في 2015-2016 إلى 88 بالمئة في 2018-2019.   يتبع