راموس:الفلبين تسعى لإجراء محادثات رسمية مع الصين وسط توترات في بحر الصين الجنوبي

Fri Aug 12, 2016 5:53am GMT
 

هونج كونج 12 أغسطس آب (رويترز) - قال فيدل راموس مبعوث الفلبين الخاص للصين اليوم الجمعة إن مانيلا تريد إجراء مباحثات رسمية مع الصين لبحث سبل التوصل إلى سلام وتعاون بعد اجتماع مع فو ينغ النائب السابق لوزير الخارجية الصيني.

وأدلى راموس بهذه التصريحات قرب انتهاء زيارة لهونج كونج قام بها في محاولة لإصلاح العلاقات مع الصين التي توترت بسبب نزاع بحري في بحر الصين الجنوبي.

وفي بيان وقع عليه راموس وفو قال الاثنان إن"محادثاتهما غير الرسمية تركزت على الحاجة لإجراء مزيد من المحادثات لبناء الثقة للحد من التوترات لتمهيد الطريق أمام التعاون الشامل."

وأضاف البيان إن الصين ترحب بقيام راموس بزيارة بكين كمبعوث خاص للرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي الذي تولى منصبه في يونيو حزيران وأبدى استعدادا أكبر من سلفه للتواصل مع الصين.

وكانت محكمة تحكيم في لاهاى قد قضت في 12 يوليو تموز بأنه ليس للصين حق تاريخي بشأن الممر المائي المزدحم وأنها خرقت الحقوق السيادية للفلبين هناك . وأثار القرار غضب بكين التي رفضت سلطة المحكمة للفصل في هذه القضية.

وتطالب الصين بالسيادة على بحر الصين الجنوبي بالكامل تقريبا الذي تمر فيه تجارة تبلغ قيمتها نحو خمسة تريليون دولار سنويا. كما تطالب بروناي وماليزيا والفلبين وتايوان وفيتنام بالسيادة على أجزاء من البحر الذي يعتقد كذلك أنه غني باحتياطيات النفط والغاز.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)