مقدمة 1-تقارير عن مقتل عشرة أطفال في ضربة جوية في اليمن والبرلمان يجتمع

Sat Aug 13, 2016 2:19pm GMT
 

(لتحديث القصة بتقارير عن ضربة جوية لمدرسة)

دبي 13 أغسطس آب (رويترز) - قالت منظمة أطباء بلا حدود إن ما لا يقل عن عشرة أطفال قتلوا وأصيب 21 آخرون في شمال اليمن اليوم السبت فيما قالت عنه جماعة الحوثي إنه ضربة جوية من التحالف الذي تقوده السعودية على مدرسة.

ووقعت المأساة في الوقت الذي اجتمع فيه البرلمان اليمني اليوم السبت للمرة الأولى منذ اندلاع الحرب الأهلية قبل عامين تقريبا في خطوة تمثل دعما لحركة الحوثيين وتحديا للحكومة المدعومة من السعودية.

ولم يعلق المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية على الهجوم. وشنت السعودية وحلفاؤها آلاف الضربات الجوية ضد الحوثيين منذ أن أجبر الحوثيون الحكومة المعترف بها دوليا على اللجوء للمنفى في مارس آذار 2015.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود عبر تغريدة على حسابها الرسمي على تويتر "أطباء بلا حدود استقبلت اليوم 21 إصابة وعشرة قتلى في مديرية حيدان بمحافظة صعدة. وكلهم كانوا تحت سن 15 عاما."

وألقى محمد عبد السلام وهو مسؤول كبير في حركة الحوثيين موجود في صعدة بمسؤولية الهجوم على التحالف العربي العسكري بقيادة السعودية الذي تدخل في الحرب ضد الحركة منذ أكثر من عام.

وقتل 6400 شخص على الأقل في الصراع نحو نصفهم من المدنيين.

ويسيطر الحوثيون وحلفاؤهم في حزب المؤتمر الشعبي العام بزعامة الرئيس السابق علي عبد الله صالح على العاصمة صنعاء وصمدوا أمام آلاف الضربات الجوية التي شنها التحالف العسكري الذي تقوده السعودية.

وتنظر حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا إليهم باعتبارهم انقلابيين بعد سيطرتهم على العاصمة بالقوة في سبتمبر أيلول عام 2014 وحذرتهم من السعي لاكتساب شرعية من خلال البرلمان.   يتبع