قوات ليبية تحرز تقدما في سرت على طول الساحل

Sun Aug 14, 2016 6:12pm GMT
 

طرابلس 14 أغسطس آب (رويترز) - قالت قوات ليبية تقاتل من أجل طرد تنظيم الدولة الإسلامية من معقله السابق في شمال أفريقيا بمدينة سرت الليبية إنها أحرزت تقدما اليوم الأحد في حي ساحلي بعد شن هجمات برية وبحرية وجوية.

ونجحت القوات -التي تقودها قوات من مصراتة متحالفة مع الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في طرابلس- في استعادة عدد من المواقع الرئيسية في سرت هذا الأسبوع بدعم من ضربات جوية أمريكية ضد تنظيم الدولة الإسلامية بدأت في أول أغسطس آب الجاري.

وصارت عناصر التنظيم المتشدد الآن محاصرة في مناطق سكنية في وسط مدينة سرت.

وقال المتحدث رضا عيسى إن القوات أحرزت تقدما داخل الحي رقم 2 بدعم من المدفعية وقوات بحرية. وأضاف أن الطائرات الليبية نفذت ضربتين جويتين. وأظهرت صورة نشرتها القوات على وسائل التواصل الاجتماعي مدفعا مثبتا على زورق للقوات البحرية يشارك في العملية.

وقال أكرم قليوان المتحدث باسم مستشفى مصراتة المركزي إن أربعة على الأقل من قوات كتائب مصراتة قتلوا في اشتباكات اليوم الأحد فيما أصيب 32 آخرون.

وقالت كتائب مصراتة أمس السبت إنها سيطرت على مبنى للإذاعة استخدمه تنظيم الدولة الإسلامية سابقا للبث. والمبنى قريب من مجمع واجادوجو وهو معلم رمزي في سرت سيطرت عليه الكتائب الأسبوع الماضي ورفعت عليه العلم الليبي بدلا من علم تنظيم الدولة الإسلامية.

ومنذ يوم الخميس شنت الولايات المتحدة 41 ضربة جوية استهدفت مواقع قتالية ومركبات وأسلحة لتنظيم الدولة الإسلامية.

واستولى تنظيم الدولة الإسلامية على سرت العام الماضي وفرض حكمه المتشدد على المدينة التي جعلها مقرا لكثير من المقاتلين الأجانب. وشنت كتائب مصراتة المدعومة من الحكومة حملة لاستعادة سرت في شهر مايو أيار في سعي لوقف تقدم مقاتلي التنظيم المتشدد عبر الساحل صوب مصراتة.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)