كيربر: فزت بالفضية ولم أخسر الذهبية

Mon Aug 15, 2016 7:20am GMT
 

من إيمي تينيري

ريو دي جانيرو 15 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قليلون فقط يمكنهم توجيه اللوم إلى لاعبة التنس الألمانية انجليكه كيربر لشعورها بخيبة أمل بعد هزيمتها غير المتوقعة أمام لاعبة بويرتوريكو مونيكا بويج في نهائي فردي السيدات في أولمبياد ريو دي جانيرو الصيفي مطلع الأسبوع الحالي.

لكن اللاعبة الألمانية لم تظهر ما يشير إلى شعورها بالغضب أو خيبة الأمل حتى وإن كانت تخفي شعورها الحقيقي.

وقالت كيربر للصحفيين أمس الأحد "لدي شعور رائع. كنت أحلم دوما بالفوز بميدالية أولمبية."

واعترفت كيربر (28 عاما) بأن الفوز بالميدالية الذهبية كان من أهدافها في الأولمبياد الحالية لكنها رغم كل شيء سعيدة للغاية بما حققته.

وقالت كيربر عن نظرتها لما حدث "لم أخسر الذهبية لكني فزت بالفضية."

وتحدثت كيربر عن جلوسها مطولا أمام التلفزيون لتشاهد الألعاب الأولمبية خلال طفولتها ووصفت فرصة المنافسة في الألعاب بأنها "مميزة حقا".

وفجرت بويج (22 عاما) المصنفة 35 عالميا مفاجأة من العيار الثقيل بالفوز على كيربر المصنفة الثانية عالميا بعد مباراة من ثلاث مجموعات وبواقع 6-4 و4-6 و6-1 يوم السبت الماضي لتمنح بلادها أول ميدالية ذهبية أولمبية طوال تاريخها.

وكانت كيربر مرشحة قوية للفوز بالنهائي والذهبية وبعد الهزيمة أشادت بلاعبة بويرتوريكو قائلة إنها قدمت أداء متميزا جعل من الصعب التفوق عليها.   يتبع