مصحح-القوات الكردية تفتح جبهة جديدة على الموصل معقل الدولة الإٍسلامية

Tue Aug 16, 2016 5:09pm GMT
 

(في خبر أمس: لتصحيح اسم المسؤول الكردي في الفقرة الرابعة)

من ماهر شميطلي وسيف حميد

بغداد 15 أغسطس آب (رويترز) - قالت قوات البشمركة الكردية اليوم الاثنين إنها أمنت نقطة عبور على نهر تمكنها من فتح جبهة جديدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية ومن ثم تشديد الخناق على الموصل معقل التنظيم.

وبدعم من ضربات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وصل المقاتلون الأكراد إلى الكنهش على الجانب الغربي من جسر الكوير والتي كانت هدفا لهجوم بدء أمس الأحد.

وقبل نحو عامين ألحق المتشددون أضرارا بالجسر الذي يعبر نهر الزاب الكبير إلى جنوب شرق الموصل مع اجتياحهم لشمال وغرب العراق. وإصلاح الجسر يتيح للبشمركة وغيرها من القوات المعادية للتنظيم التحرك باتجاه الموصل من جبهة جديدة.

وكتب مسرور بارزاني رئيس مجلس الأمن في إقليم كردستان على تويتر يقول "السيطرة على مرتفعات الكنهش تمنح البشمركة ميزة استراتيجية على مواقع العدو القريبة والطريق الرئيسي إلى الموصل."

وأضاف "هذه العملية الناجحة ستضيق الخناق حول الموصل معقل التنظيم."

وقال مسؤولون أكراد إن نحو 150 كيلومترا مربعا انتزعت من المتشددين على امتداد الزاب الكبير الذي يصب في نهر دجلة.

ويتخذ الجيش العراقي وقوات البشمركة مواقع بالتدريج حول الموصل الواقعة على بعد 400 كيلومتر إلى الشمال من العاصمة بغداد.   يتبع