16 آب أغسطس 2016 / 15:47 / منذ عام واحد

تلفزيون- جولة سياحية بديلة تُظهر بيروت التي نادرا ما يشاهدها الزوار

الموضوع 2014

المدة 5.14 دقيقة

بيروت في لبنان

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

تأخذ جولة سياحية سيرا على الأقدام في بيروت السائحين بعيدا عن الطرق المألوفة وتُقدم لهم العاصمة اللبنانية بمنظور بديل بعيدا عن الأماكن التي عادة ما يزورها السياح.

وأسس كل من مصطفى فحص وصوفي سيلوس جولة أطلقا عليها اسم (الترنيتيف تور بيروت) بعد أن أكملا جولة في برلين ألهمتهما بذلك. وطورت جولتهما بعد ذلك نفسها لتصبح لها هويتها الخاصة ولتأخذ الزائرين عبر أزقة مبهجة وأخرى كئيبة تروي كلها حكايات في بيروت.

وأوضح مصطفى فحص ذلك قائلا لتلفزيون رويترز ”كل المغتربين ياللي بييجوا لعندنا أو حتى ياللي جايين سياحة على لبنان بتقولهم إذا جايين تلات أيام أو خمس أيام أو حتى أسبوع أو حتى شهر. بتسألهم شو عملتوا بيقولك رحنا على الجميزة سهرنا. بعد ما خلصنا رحنا على الحمرا. كمان تروقنا الصبح ومن هنيك رحنا على جعيتا ومن جعيتا رحنا على جبيل. وبتقلهن شو عرفتوا عن بيروت؟. بيقولك إنه آه حلو السهر فيها. وثلاث أرباع العالم بتنسى إنه بيروت عندها روح خاصة فيها وشخصية خاصة فيها. وما بيشوفوا هيدا الشي وهيدا الشي كان أكثر محافظ لإلنا إنه نحن نبلش هيدي الجولة.“

وفي البداية لم تكن هناك رسوم محددة للمشاركة في الجولة حيث كان ما يُدفع متروك لتقدير الزائر أو السائح. أما الآن فقد حُددت التكلفة بمبلغ 25 ألف ليرة لبنانية (نحو 16.5 دولار) للشخص المشارك في الجولة التي تستغرق أربع ساعات.

وتنطلق جولة (الترنيتيف تور بيروت) ظهر كل يوم سبت من عند درج سانت نيكولاس في الجميزة.

وأضاف فحص ”نحن ما بنمشي بس بالمحلات الحلوة. اطلعوا على ها البلكون حلو ولا اطلعوا على ها البناية الحلوة. وهي ما انها الجولة لا تاريخية ولا معمارية. بس هيدي الجولة هي تعريفية عن المدينة. وحتى بنمرق بمحلات أوقات مُحزنة واللي بيكونوا معنى على الجولة بيصدموا أوقات إنه عن جد مارقين من هون. بس هي بالنهاية الفكرة العامة عن ها الجولة إنه نحن بنتمنى إنه من بعد ما تخلص هيدي الجولة إنه الشخص اللي آجا معنا يعرف المدينة أحسن ويقدر يمشي مثله مثل حيا الله واحد من بيروت أو من لبنان عم يمشي بقلب بيروت.“

وتتاح المشاركة في الجولة للسائحين والسكان المحليين الراغبين الذين يستمتعون بمعرفة أسرار معالم المدينة.

وقال مهندس مصري يزور لبنان لفترة قصيرة ويدعى رومي ”الموضوع يمكن يكون حلو أحسن من إن أنا اكتشف الموضوع لوحدي. أحسن أعتقد إنه أنا معايا مرشد. أعتقد إنه أنا حابقى اكتشف الموضوع أسرع وأحسن. الموضوع مش حياخد مني وقت. وطبعاً بالنسبة لي بيروت مدينة مجهولة. فلسة الواحد لسة بيكتشفها. خصوصا الواحد مش قاعد كثير. فدي أعتقد حاجة حلوة جداً يعني.. حاجة كويسة جداً يعني.“

وأضافت سائحة ألمانية مشاركة في الجولة تدعى سارة ”لأن هذا أول يوم لي في بيروت فمن المفيد جدا أن يتوفر لي شخص أسأله عن المنطقة..ليس فقط الأماكن الرئيسية لكن ليزودني بمزيد من المعلومات الإضافية أيضا. نشاهد أماكن ويتم الشرح لنا باستفاضة..بالتالي فالأمر مفيد جدا.“

وأردف سائح انجليزي مشارك في الجولة أيضا يدعى جورجيس ”أتصور أن توفر مرشد مفيد دائما خاصة إذا كان مرشد من لبنان يعرف ما يدور ومُلم بالشائعات. استمتعت بالاستماع للشائعات..الشائعات والحكايات.“

وبدأت جولة (الترنيتيف تور بيروت) منذ ما يزيد قليلا على عام وهي واحدة من بين جولات التمشية القليلة المتاحة في المدينة. ويقول صاحبا فكرة الجولة إن عملهما ينمو باطراد بفضل الحديث الإيجابي عنه وتناقل الناس بسعادة لأخبار الجولة.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد فرج)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below