الطلب على الارض الزراعية في بريطانيا يهبط بشدة في النصف الاول من 2016

Wed Aug 17, 2016 12:29am GMT
 

لندن 17 أغسطس آب (رويترز) - قال المعهد الملكي للمساحين القانونيين اليوم الاربعاء إن الطلب على الارض الزراعية في بريطانيا هبط بشكل حاد في النصف الاول من 2016 متضررا من ضعف أسعار السلع وحالة عدم اليقين التي أحاطت بالاستفتاء على عضوية الاتحاد الاوروبي.

ووفقا لمسح للمعهد والجامعة الزراعية الملكية فإن 49 بالمئة من المساحين القانونيين قالوا انهم يتوقعون أن تهبط الاسعار في جميع أنواع المزارع على مدى الاثني عشر شهرا القادمة.

وقال جيف ماتسو كبير الخبراء الاقتصاديين بالمعهد الملكي للمساحين القانونيين "تقلبات أسعار السلع كان لها بالفعل تأثير سلبي على المعنويات في سوق الاراضي الزراعية قبل الاستفتاء على عضوية الاتحاد الاوروبي ونتيجة التصويت أضافت المزيد من الشكوك."

"في الوقت الحالي يبدو أن هذا يؤثر بشدة على الطلب والأسعار بدأت تهبط."

وعبر مزارعون كثيرون عن القلق من إحتمال تقلص الدعم للزراعة البريطانية حال خروج البلاد من الاتحاد الاوروبي لكن آخرين قالوا إنهم سيكونون أفضل حالا بدون قواعد ولوائح الاتحاد الاوروبي.

وقال ماتسو إن قرار بنك انجلترا المركزي خفض أسعار الفائدة واستئناف مشترياته من السندات قد يدعم الثقة في حين أن هبوط الجنيه الاسترليني من شأنه أن يساعد المصدرين الزراعيين.

ويضاف المسح إلى علامات على تباطؤ أوسع في الاسواق العقارية منذ التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي في الاستفتاء الذي اجري في الثالث والعشرين من يونيو حزيران.

وأظهر مسح للمعهد الملكي للمساحين القانونين الاسبوع الماضي أن نشاط سوق المساكن تدهور الشهر الماضي مع هبوط مؤشرات نمو أسعار المساكن والصفقات العقارية إلى أدنى مستوياتها في سنوات.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)