مقتل شخص في احتجاج في عاصمة مالي بعد اعتقال مقدم برنامج حواري

Wed Aug 17, 2016 7:54pm GMT
 

باماكو 17 أغسطس آب (رويترز) - قالت ثلاث جماعات حقوقية في مالي إن شخصا قتل بالرصاص في عاصمة مالي اليوم الأربعاء وأصيب آخرون عندما فتحت الشرطة النار لتفريق محتجين يتظاهرون احتجاجا على اعتقال مقدم برنامج حواري ينتقد الحكومة.

وقال شهود إن الشرطة أطلقت أيضا الغاز المسيل للدموع لتفريق أنصار محمد يوسف باثيلي الذي اعتقل يوم الاثنين ومن المقرر أن يمثل أمام محكمة بتهمة الإساءة للآداب العامة.

ويقدم باثيلي برنامجا يسمى بطاقات على الطاولة على محطة ماليبا إف.إم الإذاعية دأب فيه على مهاجمة سياسات حكومة الرئيس إبراهيم أبوبكر كيتا. وقال شهود إن من المتوقع أن تنظم احتجاجات جديدة غدا الخميس.

وقال بيان من ثلاث جماعات حقوقية منها الرابطة المالية لحقوق الإنسان "منظماتنا تدين الاستخدام المفرط للأسلحة الفتاكة للحفاظ على النظام ونطالب السلطات بتحديد المسؤولين ومعاقبتهم."

كما عكس الاحتجاج الاستياء العام في مالي من الفساد والبطالة وتكاليف المعيشة وانعدام الأمن المرتبط بالعنف الانفصالي في شمال البلاد وهجمات الإسلاميين المتشددين. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)