مغني الراب الفرنسي مايتر جيمس يحيي حفلا على المسرح الأثري بقرطاج

Sat Aug 20, 2016 11:41am GMT
 

تونس 20 أغسطس آب (رويترز) - بعد الاستمتاع بالموسيقى الرومانسية التي قدمها نجوم الغناء العربي كاظم الساهر وملحم بركات وصابر الرباعي ونجوى كرم وسميرة سعيد أحيا مغني الراب الفرنسي مايتر جيمس حفلا على المسرح الأثري بمدينة قرطاج التونسية استمتع خلاله الآلاف بالرقص على الإيقاعات الموسيقية الشبابية.

وتدفق الآلاف من الشباب مبكرا على المسرح الروماني بقرطاج لحضور حفل النجم الفرنسي الذي يشتهر بأسلوبه في موسيقى الراب بفضل صوته القوي والمميز وأنتج أعمالا ناجحة لاقت رواجا واسعا في الأعوام الماضية.

واعتلى جيمس المسرح مرتديا سروالا من الجينز وقميصا أسودين ونظارات ليلهب حماس معجبيه من الشبان الذين لم يتوقفوا عن الصراخ والتلويح بأيديهم.

وقدم جيمس على مدى ساعة ونصف الساعة أشهر أغانيه مثل (بالا) و (تي مو مونك) و(ما بوتيه) و(جو مو تير) و(جي تي باردون) ورددها معه الجمهور واهتز راقصا على إيقاعاتها.

والحفل هو الأول للمغني الفرنسي في تونس. وخاطب جيمس الحضور قائلا "سنرى إن كان جمهور قرطاج سيتفوق على جمهور موازين" في إشارة إلى المهرجان الموسيقي الشهير في المغرب.

وجيمس مغني راب يرجع أصله إلى الكونجو وولد بكنشاسا لعائلة موسيقية وبدأ حياته الفنية عضوا في فريق ساكسيون اسو قبل أن ينفصل عنه ويصدر أول ألبوماته عام 2013.

وشهدت الدورة 52 لمهرجان قرطاج أحد أعرق المهرجانات الفنية العربية أيضا مشاركة نجم الراي الجزائري الشاب خالد والنجم المغربي سعد لمجرد وقدمت خلال المهرجان أيضا عروض مسرحية مثل مسرحية (عنف) من إخراج فاضل الجعايبي وجليلة بكار ومسرحية كوميدية للطفي العبدلي.

وتختتم فعاليات المهرجان الذي انطلق يوم 13 يوليو تموز بحفل للفنانة التونسية يسرى محنوش ليلة السبت. (تغطية صحفية للنشرة العربية محمد العرقوبي - تحرير ياسمين حسين)