الروح الجماعية وراء فوز اليابان بفضية التتابع في ريو

Sat Aug 20, 2016 1:09pm GMT
 

من درازن يورجيتش

ريو دي جانيرو 20 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - ربما فشل منتخب اليابان في إفساد حفل وداع يوسين بولت للمنافسات الأولمبية في ريو أمس الجمعة لكنه استفاد من الروح الجماعية بين أعضائه وحقق مفاجأة هائلة بالتفوق على منتخبين عملاقين من أمريكا الشمالية ليحرز فضية سباق أربعة في 100 متر تتابع.

وأحرزت جاميكا الميدالية الذهبية للمرة الثالثة على التوالي ليحقق بولت الثلاثية الأولمبية الثالثة على التوالي في انجاز غير مسبوق في أخر ظهور أولمبي له.

وعلى مستوى الأداء الفردي لا يمكن مقارنة أي عضو في الفريق الياباني بأي منافسين مثل بولت أو الأمريكي جاستين جاتلين أو الكندي أندريه دي جراس.

ولم يسبق لأي من أعضاء الفريق الياباني الأربعة وهم اسكا كيمبريدج ويوشيهيدي كيريو وريوتا ياماجاتا وشوتا ايزوكا أن سجل أقل من 10 ثوان في سباق 100 متر كما لم يسبق لأي منهم الظهور في نهائي أي سباق فردي في ريو.

لكن قصور قدراتهم في السرعة الشخصية عوضوه من خلال العمل الجماعي أثناء التناوب على مراحل السباق ونجحوا في كسر الرقم الأسيوي بتسجيل 37.60 ثانية بعد الحصول على المركز الثاني بعد جاميكا.

ولم يكن هذا فقط أفضل أداء لليابان على مستوى السباق التي فازت ببرونزيته في بكين في 2008 بل إن الفريق الياباني تفوق أيضا على المنتخب الأمريكي الذي احتل المركز الثالث.

وبعد ذلك تم استبعاد المنتخب الأمريكي وإلغاء نتيجته بسبب خطأ أرتكبه أحد أفراده ومن ثم حصلت كندا بقيادة دي جراس على المركز الثالث والميدالية البرونزية.

وقال اسكا كيمبريدج المولود في جاميكا لأن والده جاميكي وأمه يابانية "هذا رائع. هذا رائع حقا."   يتبع