تفكير في الاعتزال بعد معادلة الرقم القياسي

Sun Aug 21, 2016 8:08am GMT
 

من ماري ميليكن

ريو دي جانيرو 21 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - دخلت ثلاث لاعبات أمريكيات التاريخ أمس السبت عندما عادلن الرقم القياسي بالفوز بأربع ميداليات ذهبية أولمبية في منافسات كرة السلة لكن ربما تكون هذه هي أخر دورة أولمبية لهن.

وقالت لاعبة المنتخب الأمريكي تاميكا كاتشينجز (37 عاما) إن المباراة النهائية أمس كانت المباراة الأخيرة لها مع المنتخب في حين قالت قائدة المنتخب الأمريكي سو بيرد (35 عاما) إنها لن تعتزل منافسات اللعبة مؤكدة أنه لا معنى للسؤال عن المستقبل الآن.

وأوضحت بيرد بعد أن قادت منتخب بلادها إلى الفوز بالذهبية الأولمبية السادسة على التوالي أمس بعد الفوز 101-72 على اسبانيا "اسألوني عن ذلك بعد عام أو نحو ذلك."

أما اللاعبة الثالثة ديانا تاوراسي (34 عاما) وهي هدافة المنتخب الأمريكي فتركت الباب مفتوحا أمام إمكانية الظهور في أولمبياد طوكيو الصيفي في 2020.

وأيا كان قرار هؤلاء اللاعبات فإن المدرب جينو أوريما يفكر فعليا في تسليم الراية للجيل التالي.

وقال المدرب عن ذلك "هذه لحظة عاطفية للغاية عندما تكون قريب من هؤلاء اللاعبات سو وديانا وتاميكا وأنت تعرف أنها ربما تكون المرة الأخيرة."

وأضاف أوريما "وفي الوقت نفسه هناك ثلاث لاعبات لم يسبق لهن القدوم إلى هنا ويتعين عليهن العودة للوطن بميدالية ذهبية."

وإيلينا ديل دون واحدة من هؤلاء اللاعبات الجديدات أولمبيا وهي فعليا تفكر في الحياة بدون الزميلات الثلاث الأكبر سنا.   يتبع