حملة ترامب تشير إلى تغيير محتمل في موقفه بشأن الهجرة

Mon Aug 22, 2016 2:08am GMT
 

واشنطن 22 أغسطس آب (رويترز) - أشارت واحدة من كبار مساعدي دونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية إلى تغيير محتمل في سياسات ترامب المتشددة المتعلقة بالهجرة يوم الأحد قائلا إنه يجري مراجعة خططه لترحيل 11 مليون شخص موجودين في في البلاد بشكل غير قانوني.

وكان ترامب قد جعل تعهده بتشديد سياسات الهجرة في لب حملته الانتخابية. ووعد بالقيام بعمليات ترحيل جماعية وبناء جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك وهي مقترحات هاجمها منتقدون بوصفها غير إنسانية وباهظة التكاليف ولا يمكن تحقيقها على أرض الواقع.

وقام ترامب بالتواصل في الأيام الأخيرة مع الناخبين السود والمنحدرين من أصول لاتينية بعد تقدم المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون عليه في استطلاعات الرأي للانتخابات التي تجري في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني ومواجهته صعوبة في توسيع قاعدة شعبيته خارج نطاق الناخبين البيض من الطبقة العاملة.

وقالت كيليان كونواي المديرة الجديدة لحملة ترامب يوم الأحد لمحطة(سي.إن.إن) إن ترامب ملتزم بانتهاج أسلوب"عادل وإنساني" بالنسبة لمن يعيشون في الولايات المتحدة بشكل غير قانوني.

وأضافت"ما يؤيده هو التأكد من أننا نفرض تطبيق القانون واحترام هؤلاء الأمريكيين الذين يبحثون عن وظائف ذات دخل جيد وأن نتحلى بالعدالة والانسانية مع هؤلاء الذين يعيشون بيننا في هذا البلد."

وعند الإلحاح عليها بشأن ما إذا كانت خطط ترامب ستتضمن "قوة للترحيل" تعهد بإنشائها من قبل فقالت "سيتم تقرير ذلك."

وتعرض ترامب أيضا لانتقادات من معارضين لاقتراحه بفرض"منع تام وكامل " على المسلمين الذين يسعون لدخول البلاد وهو ما تراجع عنه فيما بعد ليقول أنه سيركز على الدول التي لها"تاريخ مثبت من الإرهاب."

واتهمت كلينتون ترامب ببث الانقسام وقالت إنها ستقترح مسارا لمنح الجنسية لبعض المهاجرين الذين يعيشون في الولايات المتحدة بشكل غير قانوني. وأضافت إن جماعات متشددة مثل تنظيم الدولة الإسلامية بدأت في استخدام الفرض الذي اقترحه ترامب على المسلمين كوسيلة لتجنيد أعضاء جدد. وجاءت تصريحات كونواي بعد أن أعلن ترامب الأسبوع الماضي عن تغييرات كبيرة في حملته.

وقام ترامب بترقية كونواي التي كانت من كبار مستشاريه لتصبح مديرة حملته كما تعاقد مع ستيفن بانون رئيس موقع بريتبارت نيوز على الانترنت كرئيس تنفيذي لحملته.   يتبع