لجنة أمريكية توافق على استحواذ كيم تشاينا الصينية على سينجنتا السويسرية

Mon Aug 22, 2016 8:36am GMT
 

زوريخ 22 أغسطس آب (رويترز) - قالت شركتا كيم تشاينا الصينية وسينجنتا السويسرية المتخصصة في البذور والمبيدات الحشرية اليوم الاثنين إن لجنة تنظيمة في الولايات المتحدة وافقت على استحواذ الأولى على الثانية بما يعزز فرص إتمام صفقة الاستحواذ الأكبر على الإطلاق من قبل شركة صينية.

ومن شأن القرار أن يبدد جو الضبابية المحيط بفرص إتمام عملية الاستحواذ على أكبر شركة منتجة للمبيدات الحشرية في العالم.

وجرى تداول أسهم سينجنتا في نهاية تعاملات الجمعة بسعر 380.80 فرنك سويسري (396 دولارا) وهو ما يقل بنحو 100 فرنك سويسري عن قيمة السهم في العرض الذي قدمته كيم تشاينا.

وكانت رويترز قالت في وقت سابق إن صفقة الاستحواذ في المراحل الأخيرة للموافقة عليها من قبل لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة (إس.إف.آي.يو.إس) التي تقوم بمراجعة الصفقات للنظر في آثارها على الأمن القومي.

وذكر بيان مشترك نشرته سينجنتا إن "كيم تشاينا وسينجنتا أعلنتا اليوم أن الشركتين حصلتا على الموافقة على صفقتهما المقترحة من لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة.

"بالإضافة إلى موافقة لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة يخضع إتمام الصفقة لمراجعات خاصة بمكافحة الاحتكار من عدد من الجهات التنظيمية حول العالم...الصفقة المقترحة من المتوقع أن تغلق بنهاية العام."

وقالت سينجنتا في يوليو تموز إنها تتوقع إتمام الصفقة هذا العام على الرغم من مخاوف من تحرك الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة لوقف الصفقة.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)