الصين والبرازيل تحققان النصر بأقوى منافسات أولمبية في عقود (طائرة)

Mon Aug 22, 2016 3:31pm GMT
 

من انطوني بودل

ريو دي جانيرو 22 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - كانت منافسات الكرة الطائرة بأولمبياد ريو دي جانيرو هي الأقوى في عقود حيث تطلعت فرق عديدة للفوز بذهبية منافسات الرجال التي توجت بها البرازيل صاحبة الضيافة بينما شهدت منافسات السيدات مفاجآت كبرى.

وخسر الفريق الأمريكي - المصنف الأول عالميا في منافسات الرجال - أول مباراتين وكان على شفا الخروج لكنه تمكن من التأهل للدور قبل النهائي ليخسر أمام إيطاليا.

وأطاحت البرازيل بروسيا التي كانت تدافع عن لقبها ومضت نحو الفوز بالذهبية بعد تغلبها على الفريق الإيطالي القوي لتثأر لهزيمتها في الأدوار الأولى.

وقال راؤول لورينزو اللاعب الأرجنتيني السابق الذي قاد منتخب إيران لدور الثمانية بمنافسات الرجال "كانت هذه أكثر منافسات الكرة الطائرة للرجال تكافؤا في الأولمبياد منذ ثمانينات القرن الماضي. كان الفوز بالذهبية في متناول ست دول."

وقال مات اندرسون أبرز لاعبي الفريق الأمريكي "في منافسات الرجال كانت ثمانية فرق تقاتل طوال الأولمبياد للفوز بميدالية. عندما يكون الفارق بين الفرق ضئيلا بهذه الصورة تكون المنافسة على أشدها."

وكان الفريق الأمريكي مرشحا للفوز بذهبية منافسات السيدات للمرة الأولى ولكنه على غرار فريق الرجال اكتفى بالبرونزية.

وفازت الصين بذهبية منافسات السيدات على حساب فريق صربي قوي - لم يسبق له التأهل إلى أدوار الفوز بميداليات في البطولة - بعدما أطاح في دور الثمانية بالبرازيل التي كانت تدافع عن اللقب الذي فازت به في دورتي بكين ولندن.

ولم يكن هناك مباريات سهلة في المجموعة الثانية القوية التي بلغت الفرق الأربعة التي تأهلت عنها لمباريات الميداليات وهو ما يعكس قوة المنافسة فيها.   يتبع