مقدمة 2-أكراد سوريا يفوزون في معركة ضد الحكومة وتركيا تحشد ضدهم

Tue Aug 23, 2016 10:00pm GMT
 

(لإضافة تعقيب أمريكي)

من رودي سعيد وتوم بيري وسليمان الخالدي

الحسكة (سوريا)/ بيروت/عمان 23 أغسطس آب (رويترز) - سيطرت قوات كردية سورية بشكل شبه كامل على مدينة الحسكة اليوم الثلاثاء فيما أنهى وقف لإطلاق النار أسبوعا من القتال مع الحكومة ليحكم الأكراد قبضتهم على شمال شرق سوريا فيما كثفت تركيا مساعيها لكبح نفوذهم.

وتسيطر وحدات حماية الشعب الكردية -وهي جزء مهم من الحملة التي تدعمها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية- بالفعل على مناطق في شمال سوريا حيث أقامت جماعات كردية حكما ذاتيا فعليا منذ بداية الحرب في سوريا في 2011.

وأثار تنامي نفوذهم قلق تركيا التي تحارب تمردا للأقلية الكردية في أراضيها.

وقال مقاتلون بالمعارضة السورية تدعمهم تركيا إنهم في المراحل النهائية من الإعداد لهجوم من الأراضي التركية على مدينة جرابلس الحدودية السورية التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية بهدف إجهاض أي محاولة لوحدات حماية الشعب للاستيلاء عليها.

وتمثل معركة الحسكة أعنف مواجهة بين وحدات حماية الشعب ودمشق منذ نشوب الحرب الاهلية في سوريا قبل أكثر من خمس سنوات واستخدم سلاح الجو السوري ضد القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة للمرة الأولى الأسبوع الماضي.

واقتصر وجود المسؤولين الحكوميين الباقين في الحسكة اليوم الثلاثاء على عدد قليل من المباني في وسط المدينة بينما سيطر الأكراد على باقي المدينة. وقبل أحدث قتال كان الاكراد يسيطرون على حوالي 70 بالمئة من المدينة.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان "حتى إذا ظل هناك وجود رمزي (للميليشيات الموالية للحكومة) فإنها هزيمة كبيرة للنظام في الحسكة."   يتبع