بدء عملية للجيش التركي والتحالف لطرد الدولة الإسلامية من بلدة سورية

Wed Aug 24, 2016 7:21am GMT
 

من حميرة باموق وأوميت أوزدال

اسطنبول/قرقميش (تركيا) 24 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤولون أتراك إن طائرات ووحدات من القوات الخاصة التركية تدعمها طائرات حربية تابعة للتحالف بقيادة الولايات المتحدة بدأت عملية في شمال سوريا اليوم الأربعاء للقضاء على متشددي تنظيم الدولة الإسلامية في منطقة الحدود مع تركيا.

وذكرت مصادر عسكرية تركية أن الجيش شرع في إطلاق نيران المدفعية باتجاه بلدة جرابلس الحدودية السورية حوالي الساعة 0100 بتوقيت جرينتش وأن طائرات حربية تركية وأمريكية شنت ضربات جوية على أهداف للدولة الإسلامية في إطار العملية.

وهذه المرة الأولى التي تقصف فيها طائرات حربية تركية أهدافا في سوريا منذ نوفمبر تشرين الثاني عندما أسقطت تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي طائرة روسية قرب الحدود كما أنها أول توغل كبير معلن للقوات الخاصة التركية منذ عملية قصيرة في فبراير شباط 2015 لنقل ضريح سليمان شاه جد مؤسس الإمبراطورية العثمانية.

وتأمل تركيا والولايات المتحدة أن يؤدي القضاء على أي وجود للتنظيم على الحدود إلى حرمانه من طريق تهريب يسلكه المقاتلون الأجانب للانضمام إلى صفوفه ويزيد الأموال في خزائن الدولة الإسلامية نتيجة التجارة غير المشروعة.

وتصاعدت أعمدة دخان أبيض ورمادي فوق تلال جرابلس وشوهدت من ناحية بلدة قرقميش الحدودية التركية. وسمع دوي المدفعية عندما فتحت الدبابات النار من داخل الأراضي التركية.

وقالت مصادر عسكرية تركية إن التوغل البري لم يبدأ بعد لكن مجموعة من القوات الخاصة التركية دخلت سوريا كما قصفت طائرات تركية وأخرى تابعة للتحالف أربعة أهداف للدولة الإسلامية وقصفت المدفعية التركية أكثر من 60 هدفا. وأضافت أن الدبابات التركية تتخذ مواقعها لتأمين الحدود.

وقال مصدر عسكري "الهدف من العملية هو ضمان أمن الحدود وسلامة أراضي سوريا إلى جانب دعم التحالف بقيادة الولايات المتحدة ضد الدولة الإسلامية." وأضاف أن العمل يجري لفتح ممر للقوات البرية.

ومن المقرر أن يصل جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي إلى اسطنبول اليوم الأربعاء وهو أكبر مسؤول أمريكي يزور تركيا منذ أن هزت محاولة الانقلاب في 15 يوليو تموز الثقة في قدرة البلاد على تكثيف جهود محاربة الدولة الإسلامية.   يتبع