الجيش الصيني يقول إنه يقدم تدريبا طبيا في سوريا

Thu Aug 25, 2016 10:54am GMT
 

بكين 25 أغسطس آب (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الصينية اليوم الخميس إنها تقدم تدريبا طبيا لسوريا في أعقاب زيارة مسؤول عسكري صيني كبير لسوريا الأسبوع الماضي.

وتعتمد الصين على المنطقة للحصول على إمدادات النفط غير أنها تميل لترك دبلوماسية الشرق الأوسط لغيرها من الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي وهي الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا.

وتحاول الصين الاضطلاع بدور أكبر يشمل إرسال مبعوثين للمساعدة في السعي للتوصل لحل دبلوماسي يوقف العنف في سوريا واستضافة شخصيات من الحكومة والمعارضة السورية.

والتقى قوان يو في مدير مكتب التعاون العسكري الدولي باللجنة المركزية العسكرية الصينية بوزير الدفاع السوري فهد جاسم الفريج في دمشق الأسبوع الماضي وناقشا تدريب الأفراد.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو تشيان خلال إفادة صحفية شهرية إن العام الجاري يشهد الذكرى الستين لإقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين اللذين يتمتعان بصداقة طيبة منذ فترة طويلة.

وقال "لطالما لعبت الصين دورا فاعلا في البحث عن حل سياسي للقضية السورية."

وأضاف "بموافقة جيشي البلدين قدمت الصين معدات طبية وأدوية ومساعدات إنسانية أخرى لسوريا بالأساس لتخفيف الأزمة الإنسانية."

وقال "ولذات الاعتبار قدمت الصين أيضا تدريبا طبيا وتمريضيا وتدريبا احترافيا آخر" دون أن يدلي بالمزيد من التفاصيل.

وقال في بيان في وقت لاحق إن التدريب سيتم في الصين.   يتبع