25 آب أغسطس 2016 / 17:31 / منذ عام واحد

تلفزيون-مدرس ياباني يعطي دروسا في الإنجليزية للأطفال اليزيديين

الموضوع 4160

المدة 5.12 دقيقة

مخيم شاريا في دهوك بالعراق

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

يقدم ناشط ياباني أمريكي دروسا مجانية في اللغة الإنجليزية للأطفال من الطائفة اليزيدية في العراق ضحايا الهجمات المروعة والممنهجة من قبل متشددي تنظيم الدولة الإسلامية.

وانطلاقا من رغبته في مساعدة ضحايا الصراعات في الشرق الأوسط من الأطفال واعتقاده بأن التعليم هو المفتاح لمستقبل أفضل قضى سراج ديفيس السنوات الست الأخيرة في الشرق الاوسط وهو يحاول إتاحة التعليم للأطفال الذين يعيشون في مناطق الصراع أولا في سوريا ثم الأردن والآن في كردستان العراق.

ووصل ديفيس إلى دهوك قبل ثلاثة أشهر ليشغل وظيفة مدرس في مركز للغات وبعد ذلك بشهر بدأ في إعطاء دروس مجانية في اللغة الإنجليزية للأطفال الذين يعيشون في مخيم شاريا.

ويعتقد ديفيس أن التعليم هو أحد السبل لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال لرويترز "بعض الناس يريدون محاربة داعش (تنظيم الدولة الإسلامية). لست مضطرا لمحاربة داعش عن طريق حمل السلاح. يمكنك محاربة داعش بوجودك هنا ومساعدة المجتمع وضحايا التنظيم. هذه هي طريقتي في قتال داعش. أنا أساعد الضحايا واليزيديين الأبرياء وأريد من الناس أن يساعدوهم لأنهم تعرضوا للظلم. ويمكننا جميعا محاربة داعش عن طريق القيام بأشياء جيدة.. الأشياء الجيدة في المجتمع.. وهذا هو أحد هذه الأشياء بمساعدة اليزيديين."

وكل يوم جمعة ينظم ديفيس درسا لمدة ساعتين لمجموعة من الأطفال اليزيديين الذين تتراوح أعمارهم من 7 إلى 14 عاما.

وتتركز هذه الدروس على المحادثة الإنجليزية وتمكين الأطفال من التواصل مع الأجانب وكذلك وضع الأسس التي من شأنها أن تسمح لهم في يوم من الأيام بتطوير المهارات اللغوية.

واستنادا إلى خبرته يصف ديفيس التعليم في منطقة الشرق الأوسط بأنه "مروع" وخصوصا بعد القتال مع الدولة الإسلامية في المنطقة.

ومن بين تلاميذه أطفال كانت تحتجزهم مجموعة مسلحة سنية متشددة. ويقول ديفيس إن هؤلاء التلاميذ "رقيقون وحساسون" للغاية ويحتاجون رعاية خاصة.

وقد فر مئات الأطفال من أسر تنظيم الدولة الإسلامية خلال العام المنصرم ولكن لا يزال هناك بضعة آلاف عداد المفقودين.

ويأمل ديفيس في الحصول على المزيد من التمويل لمشروعه التعليمي.

وقال "إننا بحاجة إلى مساعدة هنا في مخيم شاريا. نريد التمويل ونريد أن نساعد هؤلاء الأطفال اليزيديين الرائعين ونريد أن نقدم لهم الدروس.. ولكي نفعل ذلك نحتاج إلى بعض التمويل لزيادة وتيرة الدروس إلى ثلاث مرات في الأسبوع وأيضا لنقلهم إلى مركز بحيث يتمكنون من الوصول إلى التكنولوجيا والنصوص الجيدة جدا ونحن نأمل في هذا في المستقبل.. وسيكون هذا جيد جدا للناس والأطفال هنا."

وفي محاولة للحصول على اعتراف العالم بحدوث "إبادة جماعية" ضد اليزيديين يعكف ديفيس حاليا على فيديو موسيقي لشخصية شهيرة دولية وصفها بأنها "مفاجأة" دون أن يذكر الاسم.

وأوضح ديفيس "إن المشروع القادم الذي أود الشروع فيه هو أننا نود الحصول على المساعدة من الأمم المتحدة.. من السفارة الأمريكية لكي نفعل شيئا إيجابيا لإحداث التغيير هنا وزيادة الوعي بالإبادة الجماعية ضد الشعب اليزيدي البريء والشجاع..."

ومضى قائلا "المشروع الذي أريد القيام به في المستقبل هو فيديو موسيقي. نريد أن نصنع فيديو موسيقيا تكون فيه شخصية شهيرة.. شخصية مفاجأة لزيادة الوعي ولزيادة اهتمام الناس بضرورة الاعتراف بالإبادة الجماعية ضد الأمة اليزيدية والشعب اليزيدي الجميل."

وفي سبتمبر أيلول سوف يذهب ديفيس إلى أربيل للتدريس في المدرسة الأمريكية الدولية في كردستان. غير أنه لا ينوي التخلي عن دروس اللغة الإنجليزية ويعتزم جلب متطوعين لملء الفراغ ومواصلة الدروس.

ويقول الأطفال الذين يحضرون دروس ديفيس إن الدروس ساعدتهم على نسيان الفظائع التي وقعت في مسقط رأسهم سنجار.

وقال صبي يزيدي يدعى فريد الدين إلياس "أنا من سنجار. كنت أفكر دائما في أصدقائي.. ولكن عندما بدأت حضور الدروس توقفت عن التفكير فيهم وفي سنجار. معلمنا طيب جدا معنا. يعاملنا بشكل جيد للغاية.. يعلمنا اللغة الإنجليزية. لقد تعلمت "كيف حالك؟" (بالإنجليزية) وجوابه "أنا بخير شكرا لكم" (بالإنجليزية) أيضا عندما يسألني: "ما اسمك؟" (بالإنجليزية) أرد: "اسمي فريد" (بالإنجليزية)."

واليزيديون طائفة دينية تجمع بين عناصر من عدة ديانات شرق أوسطية قديمة.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد مارس القتل والخطف والاستعباد بشكل ممنهج ضد اليزيديين عندما اجتاح بلدة سنجار في شمال العراق في أغسطس آب 2014.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below