الكويت تحتجز عضوا في "جيش الخلافة الإلكتروني" التابع للدولة الإسلامية

Fri Aug 26, 2016 1:08pm GMT
 

دبي 26 أغسطس آب (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام كويتية محلية اليوم الجمعة أن السلطات ألقت القبض على موظف حكومي يشتبه بانتمائه إلى "جيش الخلافة الإلكتروني" التابع لتنظيم الدولة الإسلامية واختراقه مواقع رسمية لدول أجنبية بهدف نشر الفكر المتشدد.

وأوردت صحيفتا "الوطن" و"القبس" الكويتيتان أن عثمان زبن نايف (26 عاما) اعتقل بعد أشهر من مراقبته.

ونقلت القبس عن الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في وزارة الداخلية قولها إن "المتهم أقر واعترف بأنه عضو رئيسي في ما يسمى بجيش الخلافة الإلكتروني" الذي يعتقد أنه الذراع الإلكترونية لتنظيم الدولة الإسلامية.

ولم توضح صحيفة "عرب تايمز" الكويتية الإدارة التي يعمل فيها المشتبه به لكنها أشارت إلى أنه ألقي القبض عليه بينما كان يستخدم جهاز الكمبيوتر الذي يعمل عليه في الإدارة الحكومية "لاختراق مواقع رسمية على مواقع التواصل الاجتماعي لدول صديقة وشقيقة لنشر الأفكار المتطرفة لما يسمي بالدولة الإسلامية."

وذكرت صحيفة القبس أن المشتبه به "أرشد عن شركائه في العملية وهم ثلاثة أشخاص" وأشارت إلى أنه "بالتعاون الوثيق مع الأجهزة الأمنية المختصة بالدول الشقيقة تم ضبط متهمين منهم بالعراق والثالث بالأردن" مساء أمس الخميس. ولم تذكر تفاصيل.

وأطلقت الكويت حملة أمنية على المتشددين الإسلاميين بعد تفجير انتحاري على مسجد شيعي في العاصمة في يونيو حزيران 2015 أسفر عن مقتل 27 شخصا. وأعلن التنظيم مسؤوليته عن الهجوم.

وفي تقرير منفصل نقلت صحيفة القبس عن مصادر ترجيحها عدد الكويتيين وغير محددي الجنسية (البدون) الذين يقاتلون في صفوف تنظيمات مسلحة بنحو 150 شخصا "أما عدد الذين قتلوا منذ بداية الأحداث في سوريا فلا يتجاوز 11 كويتيا." (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)