مقدمة 2-إيطاليا تبكي ضحايا الزلزال في جنازة رسمية

Sat Aug 27, 2016 6:33pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ايونا سيرابيكا وجابرييل بيليري

أسكولي بيشينو (إيطاليا) 27 أغسطس آب (رويترز) - تعانق الأقارب باكين في أسى ومد آخرون أيديهم للمس النعوش الخشبية في جنازة رسمية اليوم السبت لتشييع جثامين بعض من نحو 291 شخصا قتلوا في الزلزال الذي ضرب إيطاليا قبل أيام.

ومن بين 35 نعشا رصت في صالة للألعاب الرياضية وضع صندوقان خشبيان صغيران لطفل يبلغ من العمر 18 شهرا وطفلة عمرها تسعة أعوام ضمن 21 طفلا توفوا في الزلزال.

وقال الأسقف جيوفاني ديركول في عظة داخل القاعة "لا تخشوا البكاء على معاناتكم فقد مررنا بالكثير من المعاناة لكني أطلب منكم ألا تفقدوا شجاعتكم."

وبينما تجمع قادة سياسيون للمشاركة في الجنازة الجماعية واصل عمال الإنقاذ البحث بين الأنقاض في بلدة أماتريتشي الأكثر تضررا رغم تضاؤل آمال العثور على مزيد من الناجين من أسوأ زلزال تتعرض له إيطاليا منذ سبعة أعوام.

وعثر على تسع جثث في بلدة أماتريتشي اليوم السبت بينها ثلاث جثث انتشلت الليلة الماضية من تحت أنقاض فندق روما المنهار ليرتفع عدد القتلى في أماتريتشي وحدها إلى 230 من السكان والسياح.

وقالت السلطات إن 287 شخصا لا يزالون في مستشفيات وإن أحدهم يحتضر.

وأحد آخر الذين انقدوا من تحت الأنقاض اليوم السبت طفلة تدعى جيورجيا وتبلغ الرابعة من العمر. ويرقد نعش شقيقتها جيوليا في منتصف القاعة.   يتبع