كيري في بنجلادش لبحث الأمن وحقوق الإنسان

Mon Aug 29, 2016 6:40am GMT
 

داكا 29 أغسطس آب (رويترز) - وصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى بنجلادش اليوم الاثنين لبحث التعاون الأمني بعد سلسلة من جرائم القتل على أيدي إسلاميين متشددين وأيضا بحث التنمية الاقتصادية وحقوق الإنسان.

وسيلتقي كيري برئيسة الوزراء الشيخة حسينة وزعماء المعارضة وهيئات المجتمع المدني خلال الزيارة التي تستمر يوما وهي الأولى له لبنجلادش كوزير للخارجية الأمريكية.

ورغم أن التعاون الأمني بين الولايات المتحدة وبنجلادش ليس جديدا إلا أن حكومة بنجلادش تصر على أن الهجمات الأخيرة بما في ذلك هجوم على مقهى استهدف غير المسلمين والأجانب نفذتها جماعات محلية.

وتعتقد واشنطن أن الهجمات تحمل بصمات تنظيمي الدولة الإسلامية والقاعدة وتشعر بالقلق من أن مثل هذه الهجمات قد تدفع الاستثمار بعيدا في دولة تكافح الفقر.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في الأول من يوليو تموز على مقهى في العاصمة داكا وأسفر عن سقوط 22 قتيلا معظمهم من غير المسلمين والأجانب وبينهم أمريكي في أسوأ هجوم للمتشددين في تاريخ بنجلادش.

وتعتقد شرطة بنجلادش أن جماعة مجاهدي بنجلادش التي بايعت الدولة الإسلامية دبرت الهجوم.

وقتلت قوات الأمن يوم السبت ثلاثة إسلاميين متشددين بينهم كندي مولود في بنجلادش يدعى تميم أحمد تشودري المتهم بأنه العقل المدبر للهجوم على المقهى.

وقال مسؤول كبير بوزارة الخارجية الأمريكية قبل زيارة كيري "خلال الشهور المنصرمة كان هناك تكثيف للحوار" بشأن الأمن.

وأضاف "نعمق الشراكة والعمل مع هيئات إنفاذ القانون المدني ومع الجيش." (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)