لاعب التنس الكندي راونيتش ينفصل عن مدربه مكنرو

Mon Aug 29, 2016 9:14am GMT
 

29 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - انفصل لاعب التنس الكندي ميلوش راونيتش عن مدربه الأمريكي الشهير جون مكنرو قبل أخر البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي وهي بطولة أمريكا المفتوحة والتي تنطلق في ملاعب فلاشينج ميدوز بنيويورك في وقت لاحق من اليوم الاثنين.

وكان مكنرو الفائز بسبعة ألقاب كبرى قبل اعتزاله اللعب انضم إلى الطاقم التدريبي لراونيتش في مايو أيار الماضي كمستشار قبل موسم الملاعب الخضراء.

وتحت قيادة مكنرو تأهل راونيتش المصنف السادس عالميا لنهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى للمرة الأولى خلال مسيرته الرياضية في ويمبلدون قبل أن يخسر أمام البريطاني آندي مواري.

وقال مكنرو إن التزاماته الإعلامية كانت بمثابة "مشكلة" في بطولة ويمبلدون.

وأضاف مكنرو "في بطولة أمريكا المفتوحة التي تنطلق يوم الاثنين لديه طاقمه التدريبي الخاص. وأنا أترك الفريق من أجل صالحه وأتمنى أن يقدم أداء جيدا."

وأردف مكنرو "أحب أن أرى جميع اللاعبين يقدمون أفضل أداء لديهم لأن ذلك حسب اعتقادي يصب في صالح التنس. لكني انفصالي عنه في هذه المرحلة سيكون في صالح الجميع."

ويضم الطاقم التدريبي لراونيتش اللاعب السابق الأسباني كارلوس مويا المصنف الأول عالميا سابقا.

وسيبدأ راونيتش مسيرته في أمريكا المفتوحة بمواجهة الألماني داستين براون في الدور الأول.

(إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية)