مقدمة 1-ألمانيا تتهم فتاة بتأييد تنظيم الدولة الإسلامية بعد أن طعنت شرطيا

Mon Aug 29, 2016 3:08pm GMT
 

(لإضافة صدور أمر اعتقال لرجل عراقي)

برلين 29 أغسطس آب (رويترز) - قال الادعاء الاتحادي في ألمانيا اليوم الاثنين إن فتاة (16 عاما) طعنت شرطيا في محطة قطارات في هانوفر شنت هذا الهجوم بتوجيهات من تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف الادعاء أن صافية إس. وهي ألمانية من أصل مغربي تنتظر المحاكمة في السجن بعد اتهامها بالشروع في القتل وتأييد التنظيم الجهادي.

وقال الادعاء في بيان إن صافية سافرت إلى اسطنبول في يناير كانون الثاني حيث التقت أفرادا في التنظيم حاولوا مساعدتها لدخول الأراضي التي يسيطر عليها في سوريا.

وقال الادعاء إنها أثناء تواجدها في اسطنبول تلقت أوامر من أعضاء التنظيم بتنفيذ "هجوم استشهادي" في ألمانيا.

وأضاف أنها طعنت الشرطي وتسببت له بإصابات بالغة في شباط فبراير بعد أن أعادتها والدتها إلى ألمانيا.

وقال الادعاء إنه بعد عودتها إلى ألمانيا اتصلت صافية بأعضاء من تنظيم الدولة الإسلامية عبر غرف محادثة على الانترنت وطلبت منهم مساعدتها في التخطيط لهجوم.

وأشار الادعاء إلى أن مواطنا ألمانيا من أصل سوري كان يعلم بأمر الخطة وجهت له تهمة عدم الإبلاغ عن جريمة وهو رهن الاحتجاز أيضا. ولم يتم تحديد موعد لمحاكمتهما.

وسبقت حادثة الطعن في هانوفر الهجمات ضد مدنيين في ألمانيا في أواخر يوليو تموز التي أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن اثنين منها قُتل فيهما المهاجمون فقط.   يتبع