أوباما يجتمع مع إردوغان في الرابع من سبتمبر بالصين

Mon Aug 29, 2016 9:30pm GMT
 

واشنطن 29 أغسطس آب (رويترز) - قال البيت الأبيض اليوم الاثنين إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيعقد اجتماعا ثنائيا مع الرئيس التركي طيب إردوغان خلال قمة مجموعة العشرين في الصين الشهر القادم وسيجري على الأرجح محادثات غير رسمية على أقل تقدير مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال نائب مستشار الأمن القومي الأمريكي بن رودس للصحفيين إن أوباما يود التحدث مع إردوغان بشأن الأحداث في تركيا بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو تموز والحملة العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية وكيفية تحقيق الاستقرار في سوريا.

وقال البيت الأبيض إنه يعارض التوغل التركي في مناطق بشمال سوريا تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية وهي جماعة معارضة تدعمها إدارة أوباما مشيرا إلى أن ذلك يقوض الجبهة الموحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية. ومن المقرر عقد الاجتماع بين أوباما وإردوغان يوم الأحد.

ولم يتضح ما إذا كان أوباما سيعقد اجتماعا رسميا مع الرئيس الروسي خلال قمة مجموعة العشرين لأكبر اقتصاديات في العالم والتي تجرى يومي الرابع والخامس من سبتمبر أيلول. لكن بن رودس قال إن الزعيمين غالبا ما يتحدثان على هامش مثل هذه الاجتماعات.

وأضاف "نحاول عادة إيجاد فرصة للزعيمين لمحاولة قضاء بعض الوقت سويا وعادة ما يكون للتركيز على سوريا وأوكرانيا."

والولايات المتحدة على خلاف مع روسيا بسبب الصراع في شرق أوكرانيا فيما تكابد واشنطن وموسكو لوقف القتال الدائر في سوريا.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إنه لم يتم بعد التنسيق لعقد اجتماع بين بوتين وأوباما. ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن بيسكوف قوله "نحن مستعدون... ولكن لا يوجد اتفاق نهائي حتى الآن." (إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير محمد اليماني)