مسؤولون: مقتل أربعة من قادة شبكة حقاني في شرق أفغانستان

Tue Aug 30, 2016 2:31pm GMT
 

كرديز (أفغانستان) 30 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤولون أفغان اليوم الثلاثاء إن غارات جوية أمريكية في أفغانستان قتلت أربعة من قادة شبكة حقاني وهي جماعة متشددة على صلة بحركة طالبان في حين تحاول القوات الحكومية استعادة مقاطعة استولى عليها مسلحون الأسبوع الماضي.

وقال نقيب أحمد المتحدث باسم حاكم إقليم بكتيا بشرق أفغانستان إن 120 مسلحا قتلوا أيضا في الغارات التي استهدفت بلدة جاني خيل الاستراتيجية التي تقع عند مفترق طرق على طريق رئيسي إلى باكستان.

ولم يتسن التحقق من هذه الأرقام من مصدر مستقل.

كان المسلحون قد اجتاحوا مركز البلدة يوم الجمعة ليحققوا نجاحا مهما بعد تكثيف الهجمات في أنحاء البلاد في الأسابيع القليلة الماضية مما وضع القوات الحكومية في حالة تأهب.

وقال المتحدث باسم الجيش الأفغاني فضل خدا إبراهيم خيل إن طائرات أمريكية بدون طيار نفذت الضربات الجوية التي قتلت القادة الأربعة عندما استهدفت تجمعا لمقاتلين بالبلدة أثناء الليل.

وأكد الكولونيل مايكل لوهورن مدير الشؤون العامة للمهمة التي يقودها حلف شمال الأطلسي في أفغانستان أن القوات الأمريكية نفذت هجمات لدعم القوات الأفغانية يوم الاثنين. لكنه أحجم عن تقديم تفاصيل في ظل استمرار القتال.

وقال لوهورن في بيان بالبريد الالكتروني "أستطيع أن أؤكد أن القوات الأمريكية نفذت أربع ضربات جوية."

وقال مسؤول أفغاني آخر إن عدة مركبات عسكرية استولى عليها المسلحون دمرت أيضا.

وقال مسؤول أمني أفغاني كبير طلب عدم نشر اسمه لأنه غير مصرح له للحديث إلى وسائل الإعلام إن نحو 1200 مقاتل معظمهم من شبكة حقاني شاركوا في هجوم الأسبوع الماضي على جاني خيل.

واشتهرت شبكة حقاني بأعمال الخطف والهجمات المؤثرة في المدن لكن نادرا ما يعرف عنها المشاركة في شن هجمات واسعة النطاق على مواقع الحكومة الأفغانية.

(اعداد أحمد حسن للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)