أمريكا تدرج قياديا سابقا بحركة الشباب على قائمة الإرهاب

Wed Aug 31, 2016 4:05pm GMT
 

واشنطن 31 أغسطس آب (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الحكومة أدرجت قياديا سابقا بحركة الشباب المتشددة في الصومال بايع تنظيم الدولة الإسلامية على قائمة الإرهاب العالمي وهو تحرك يمنعه من استخدام النظام المالي الأمريكي.

وذكرت الوزارة في بيان أن عبد القادر مؤمن الذي يعمل انطلاقا من بلاد بنط في الصومال بايع تنظيم الدولة الإسلامية العام الماضي إلى جانب 20 من أتباعه. وأضافت أن مؤمن وسع خليته بخطف صبية أعمارهم بين 10 إلى 15 عاما وإجبارهم على ممارسة نشاط التشدد.

وكان مؤمن أول القادة الكبار من حركة الشباب ومقرها الصومال الذين بايعوا تنظيم الدولة الإسلامية التي استولت على أجزاء كبيرة من سوريا والعراق في 2014 ووسعت نفوذها إلى مناطق أخرى.

وقال مكتب مراقبة الأصول الخارجية في وزارة الخزانة الأمريكية إن مؤمن أصيف إلى قائمته الخاصة بمكافحة الإرهاب. وقالت وزارة الخارجية إنه وضع على قائمتها الخاصة بالإرهابيين العالميين.

وأضافت الوزارة في بيان "تحرك اليوم يعلم المواطنين الأمريكيين والمجتمع الدولي بأن عبد القادر مؤمن منخرط بقوة في الإرهاب."

وتابع البيان أن الوضع على قوائم الإرهاب "يكشف ويعزل المنظمات والأفراد ويؤدي إلى منع الوصول إلى النظام المالي الأمريكي." (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)