مقدمة 1-محكمة أمريكية تلغي حكما بتغريم السلطة الفلسطينية ملايين الدولارات

Wed Aug 31, 2016 6:31pm GMT
 

(لإضافة وزير المالية الفلسطيني وتفاصيل عن المزاعم وعملية التقاضي المرتبطة بالقضية)

من جوناثان ستيمبيل

نيويورك 31 أغسطس آب (رويترز) - ألغت محكمة استئناف أمريكية اليوم الأربعاء حكما بغرامة قدرها 655.5 مليون دولار على السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية بعد أن رفعت مجموعة من الأسر الأمريكية دعوى قضائية اتهمتهما فيها بمساندة هجمات إرهابية في إسرائيل.

وجاء تصويت القضاة بواقع ثلاثة أصوات دون معارضين. وقالت محكمة الاستئناف في مانهاتن إن قاضيا بمحكمة أدنى درجة أخطأ حينما رأى أن هذه القضية تدخل في نطاق اختصاصه. وأمرت محكمة الاستئناف بإلغاء الدعوى القضائية التي أقيمت في يناير كانون الثاني 2014.

وكتب القاضي جون كولتل في حيثيات حكمه في محكمة الاستئناف "إن الهجمات الإرهابية بأسلحة آلية والتفجيرات الانتحارية التي أثارت مثل هذه القضية وحولت أصحاب الدعوى إلى ضحايا هي أحداث مروعة بلا شك."

"ولكن المحاكم الاتحادية لا يمكنها ممارسة الاختصاص في قضية مدنية خارج نطاق ما هو منصوص عليه في الدستور أيا كانت درجة فظاعة الهجمات المعنية أو مدى الإلزام الأخلاقي الذي تنطوي عليه مزاعم أصحاب الدعوى."

وقرار المحكمة اليوم هو الأحدث ضد سلسلة انتكاسات يمنى بها أمريكيون يطمعون في تحميل كيانات أجنبية المسؤولية عن الضرر المرتبط بالإرهاب العالمي وذلك من خلال دعاوى في محاكم أمريكية.

وكانت عشر أسر أمريكية أقامت الدعوى بموجب قانون مناهضة الإرهاب الأمريكي الذي يسمح لضحايا الإرهاب الأمريكيين بإقامة دعاوى في محاكم أمريكية.

وقال كينت يالوفيتس المحامي عن الأسر في رسالة بالبريد الإلكتروني "الإرهابيون نفسهم الذين كانوا الدافع وراء إصدار القانون يختفون الآن وراء الدستور الأمريكي لتجنب تحمل المسؤولية عن جرائمهم.. هذا القرار القاسي ينبغي تصحيحه بحيث تحصل هذه الأسر على العدالة."   يتبع