مقدمة 1-رئيس الوزراء التركي يعلن استقالة وزير الداخلية بعد سلسلة هجمات

Wed Aug 31, 2016 6:43pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل بشأن دور وزير الداخلية)

اسطنبول 31 أغسطس آب (رويترز) - قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم اليوم الأربعاء إن وزير الداخلية إفكان آلا استقال من منصبه بعد سلسلة من التفجيرات التي أثارت انتقادات عامة ومخاوف بشأن فشل المخابرات قبل الانقلاب الفاشل الشهر الماضي.

ولم يذكر رئيس الوزراء سببا لاستقالة الوزير في بيانه المقتضب الذي بثته محطات التلفزيون التركية.

لكن تركيا واجهت سلسلة من الهجمات ينحى باللائمة فيها على تنظيم الدولة الإسلامية والمسلحين الأكراد. وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في يوليو تموز إنه كان هناك فشل مخابراتي واضح في منع محاولة الانقلاب الفاشلة الشهر الماضي.

وقال رئيس الوزراء إن وزير العمل سليمان صويلو تولى حقيبة وزارة الداخلية.

وعين محمد مؤذن أوغلو وهو نائب لرئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم وزيرا جديدا للعمل.

ولوزير الداخلية دور بارز في دولة تسعى لمنع الأجانب من عبور حدودها الجنوبية الشرقية للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا. كما إن الوزير يقود الجهود لمنع المسلحين من العودة إلى تركيا.

وبالإضافة إلى ذلك تقاتل تركيا تمردا لحزب العمال الكردستاني الذي يسعى للحصول على حكم ذاتي في جنوب شرق البلاد. وشن الحزب سلسلة من الهجمات منذ انهيار وقف لإطلاق النار العام الماضي.

وكان الوزير ضمن من قادوا الحملة لاجتثاث المتعاطفين مع الانقلاب الذين سعوا للإطاحة بإردوغان وحكومته.

وعزلت السلطات التركية نحو 80 ألف شخص يشتبه بتعاطفهم مع المتآمرين ومع رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله كولن الذين يتهمهم المسؤولون بتدبير الانقلاب. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)