ترامب يقوم بزيارة مفاجئة للمكسيك بعد انتقادات حادة

Wed Aug 31, 2016 8:04pm GMT
 

من ديف جراهام

مكسيكو سيتي 31 أغسطس آب (رويترز) - توجه دونالد ترامب إلى المكسيك اليوم الأربعاء للقاء الرئيس إنريكي بينا نييتو في زيارة غير متوقعة لبلد دأب المرشح الرئاسي الجمهوري على النيل منه ووصفه بأن المصدر الرئيسي للهجرة غير الشرعية وتهريب المخدرات للولايات المتحدة.

وجاءت زيارة ترامب إلى مكسيكو سيتي قبل ساعات من الموعد المقرر لإلقائه خطابا مرتقبا في ولاية أريزونا الحدودية بشأن كيفية تصديه للهجرة غير الشرعية إذا فاز في انتخابات الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

وستضمن الرحلة إلى جنوب الحدود والتي تثبت ميل ترامب لكل ما هو مثير وغير متوقع تغطية تلفزيونية لرجل الأعمال المنحدر من نيويورك والنجم السابق لتلفزيون الواقع. لكنها تأخذه أيضا إلى بلد يواجه فيه كراهية واسعة النطاق بسبب تعليقاته الحادة التي أدلى بها خلال حملته نحو البيت الأبيض.

وعبر الساسة المعارضون والأكاديميون في المكسيك عن عدم ثقتهم في أن بينا نييتو سيستضيف ترامب الذي اتهم المكسيك بإرسال المجرمين والمغتصبين عبر الحدود وبغش الولايات المتحدة في الاتفاقيات التجارية.

وذكرت وسائل الإعلام الإخبارية المكسيكية أن ترامب وصل إلى مطار مكسيكو سيتي وتوجه للقاء بينا نييتو في المقر الرسمي في لوس بينوس.

وتجمع بضعة عشرات من الأشخاص تحت نصب في وسط العاصمة للاحتجاج على الزيارة وحمل بعضهم لافتات كتبت عليها عبارات مثل "لست محل ترحيب" و "ليرحل ترامب وبينا".

وقال المرشح الجمهوري لمنصب نائب الرئيس مايك بينس إن ترامب سيتحدث مع الزعيم المكسيكي بشأن أمن الحدود بما في ذلك تعهده ببناء سياج على طول الحدود المكسيكية الأمريكية لمواجهة الهجرة غير المشروعة.

واللقاء الذي تم بدعوة وجهها بينا نييتو الأسبوع الماضي أول لقاء رسمي لترامب مع زعيم أجنبي منذ بدأ حملته الرئاسية قبل أكثر من عام والتي أثار خلالها جدلا متكررا في الداخل والخارج على حد سواء. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)