شرطة البرازيل تطلق غاز الدموع على محتجين على عزل روسيف

Thu Sep 1, 2016 12:39am GMT
 

ساو باولو (البرازيل) أول سبتمبر أيلول (رويترز) - شهدت مدينة ساو باولو أكبر مدن البرازيل مظاهرات احتجاجا على عزل ديلما روسيف من الرئاسة سرعان ما تطورت إلى اشتباكات بين محتجين ملثمين والشرطة التي أطلقت الغاز المسيل للدموع.

وأظهرت لقطات تلفزيونية محتجين يهشمون نوافذ وينهبون متاجر ويشعلون النار في القمامة في وسط المدينة بينما أغلقت الشرطة الطرق الرئيسية.

من ناحية أخرى قال الرئيس الجديد ميشيل تامر إنه حان الوقت لتوحيد البلاد وتعهد بالعمل على إنقاذ الاقتصاد الذي يعاني من الركود.

وفي أول كلمة له بعد أداء اليمين الدستورية قال تامر إن البرازيل بحاجة لضمان الاستقرار السياسي لجذب المستثمرين الأجانب. وقال إن هناك تحديات لكن المؤشرات تدل على أن الثقة بدأت تعود. (إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية)