مقدمة 1-محكمة أمريكية تسجن المتسلل الإلكتروني الروماني "جوسيفر" 52 شهرا

Thu Sep 1, 2016 5:13pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

واشنطن أول سبتمبر أيلول (رويترز) - قضت محكمة اتحادية في ولاية فرجينيا الأمريكية اليوم الخميس على رجل روماني كان قد ساعد في كشف وجود بريد الكتروني خاص استخدمته هيلاري كلينتون خلال عملها وزيرة للخارجية الأمريكية بالسجن 52 شهرا.

واعترف مارسيل لازار الذي اشتهر على الانترنت بلقب "جوسيفر" في مايو أيار بتهم منها الدخول دون وجه حق على جهاز كمبيوتر محمي وسرقة هويات بعدما سلمته رومانيا.

وقال لازار في مقابلات إنه اخترق الخادم الالكتروني الخاص بكلينتون في منزلها في نيويورك لكن مسؤولين بإنفاذ القانون والأمن القومي قالوا إن هذا الزعم بلا قيمة.

ويعتقد أن لازار تسلل إلى حسابات بريد إلكترونية تخص نحو 100 ضحية خلال الفترة بين عامي 2012 و2014.

ومن بين ضحاياه شخصيات سياسية بارزة منها وزير الخارجية الأمريكي السابق كولين باول وأحد أقرباء الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش وسيدني بلومنثال المساعد السابق لكلينتون.

وظهر كيان أطلق على نفسه اسم "جوسيفر 2.0" وزعم أنه متسلل روماني في يونيو حزيران وبدأ في إعلان مسؤوليته عن عمليات اختراق لبيانات تخص الحزب الديمقراطي الأمريكي.

ويعتقد مسؤولون بالمخابرات والأمن الالكتروني في الولايات المتحدة أن جوسيفر 2.0 هو واجهة لأجهزة مخابرات روسية تهدف لنشر الفوضى بشأن التسلل ضد الحزب الديمقراطي. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)