الإعصار هيرمين يحدث دمارا كبيرا في فلوريدا ويزيد المخاوف من زيكا

Fri Sep 2, 2016 5:00pm GMT
 

تامبا (فلوريدا) 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - ألحق الإعصار هيرمين دمارا كبيرا في ولاية فلوريدا الأمريكية وترك أكثر من 253 ألف منزل ومؤسسة دون كهرباء وغمرت مياهه المناطق المنخفضة وزاد المخاوف من انتشار فيروس زيكا نتيجة وجود برك ضخمة من المياه الراكدة.

ووصل هيرمين- وهو أول إعصار يصل إلى البر في الولاية منذ الإعصار ويلما قبل أكثر من عشرة أعوام- إلى اليابسة في الساعات الأولى من صباح الجمعة قرب مدينة سانت ماركس الواقعة على بعد 30 كيلومترا جنوبي العاصمة تالاهاسي مصحوبا برياح سرعتها 130 كيلومترا في الساعة.

وقال المركز الوطني للأعاصير إن هيرمين اتجه نحو ساحل المحيط الأطلسي في مسار يقطنه عشرات الملايين من الأمريكيين مما دفع السلطات إلى إصدار تحذيرات حتى ولاية نيوجيرزي.

وقال ريك سكوت حاكم فلوريدا في مؤتمر صحفي "الآن وقت الوقوف معا. أمامنا الكثير من العمل."

وزادت المخاوف من المياه الراكدة التي يتكاثر فيها البعوض في وقت تكافح فيه سلطات الولاية تفشي فيروس زيكا.

وقال سكوت "...من المهم جدا أن يقوم كل شخص بما عليه في محاربة فيروس زيكا بالتخلص من المياه الراكدة مهما كانت قليلة. فأي كمية من المياه الراكدة قد تكون أرضا خصبة للبعوض."

وتقول إدارة الصحة في فلوريدا إن 47 حالة إصابة بالفيروس تخص أناسا يعتقد أنهم أصيبوا به نتيجة بعوض محلي.

ومع شروق الشمس يوم الجمعة على هادسون بيتش شمالي مدينة تامبا ظهرت سيارات مائلة في وسط الشوارع التي تغمرها المياه وتناثرت أفرع الأشجار وسعف النخيل وحاويات القمامة.

وذكر المركز الوطني للأعاصير أن هيرمين انتقل بعدما ضعفت قوته عبر جنوب جورجيا مصحوبا برياح سرعتها 95 كيلومترا في الساعة في الساعات الأولى من صباح الجمعة. ويتوقع أن تصل العاصفة إلى سواحل ولايتي نورث وساوث كارولاينا في وقت لاحق الجمعة.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)