صحف: حزب الشعب اليميني بسويسرا يبحث مبادرة لخفض عدد المهاجرين

Sat Sep 3, 2016 11:00am GMT
 

زوريخ 3 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال كريستوف بلوشر نائب الرئيس السويسري لجريدتي زوريخ الجديدة وتاجس أنتسايجر إن أكبر حزب في البلاد وهو حزب الشعب اليميني يبحث إطلاق مبادرة جديدة لإنهاء العمل باتفاقية حرية التنقل مع الاتحاد الأوروبي.

وقال بلوشر في المقابلة التي نشرتها تاجس أنتسايجر اليوم السبت "إذا ما رأينا أن قانون التطبيق (تطبيق استفتاء أجري في 2014 لكبح الهجرة) لا يقلل بشكل كبير أعداد المهاجرين فسيطرح حزب الشعب مبادرة لإنهاء اتفاقية حرية تنقل الأفراد."

ورفضت لجنة برلمانية أمس الجمعة تهديد الحكومة بفرض حصص من جانب واحد على استقبال الأجانب العام المقبل واقترحت بدلا من ذلك تسوية تعتمد على أفضلية في تعيين المواطنين المحليين.

وعند سؤاله عما إذا كان حزب الشعب سيلجأ إلى إجراء استفتاء لدحض مشروع القانون الجديد الذي لا يزال يتطلب تصديق مجلسي النواب والشيوخ قال بلوشر "الانتصار في استفتاء سيكون بلا قيمة. سنعود للمربع الأول وسيكون الموقف الحالي ساريا. لن يستحق الأمر ذلك العناء."

وفي مقابلة منفصلة مع صحيفة زوريخ الجديدة كرر بلوشر تصريحات كان قد أدلى بها في وقت سابق وقال فيها إنه لا يتوقع أن يلغي الاتحاد الأوروبي الاتفاقات الثنائية مع بلاده حتى إن قررت سويسرا وقف العمل باتفاقية حرية التنقل.

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)