موجابي يلوم القضاة على "استهتارهم" لسماحهم بتنظيم احتجاجات

Sun Sep 4, 2016 1:48pm GMT
 

هاراري 4 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت وسائل إعلام رسمية في زيمبابوي إن الرئيس روبرت موجابي اتهم القضاء بالاستهتار لسماحهم بتنظيم احتجاجات مناهضة للحكومة شابها العنف فيما بعد وذلك بعد يوم من تقديم طعن قضائي ضد حظر رسمي للاحتجاجات.

وحظرت زيمبابوي يوم الخميس كل الاحتجاجات لمدة أسبوعين في العاصمة هاراري التي شهدت احتجاجات على أسلوب موجابي في إدارة الاقتصاد ونقص السيولة وارتفاع معدل البطالة.

ولجأ بعض النشطاء السياسيين إلى المحكمة العليا للطعن على الحظر الذي يقولون إنه غير دستوري. ومن المقرر أن تعقد المحكمة جلستها للنظر في الأمر غدا الاثنين.

وأمس السبت قال موجابي في مؤتمر لجناح الشباب في الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي/الجبهة الوطنية خلال تصريحات نقلتها صحيفة صنداي ميل "فاض الكيل" وإنه لن يسمح باستمرار الاحتجاجات العنيفة.

واندلع العنف قبل أكثر من أسبوع حينما استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لتفريق المحتجين.

ونقلت صنداي ميل عن موجابي قوله "محاكمنا ونظامنا القضائي وقضاتنا يجب أن يكونوا الطرف الذي يفهم أفضل من المواطنين العاديين."

وأضاف "منح تصريح مرة أخرى مع علمهم الكامل بتحول (الاحتجاج) إلى العنف أو أن هناك احتمالا لوقوع أعمال عنف يعني الاستخفاف بالسلم في هذا البلد." (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)