تهديدات بالقتل لفريق بيئي إندونيسي للتحقيق بشأن دخان

Mon Sep 5, 2016 8:50am GMT
 

جاكرتا 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت وزارة البيئة في إندونيسيا إن محققين بيئيين يتحرون أمر حرائق على جزيرة سومطرة تلقوا تهديدات بالقتل من عشرات الإندونيسيين الذين يعتقد أن شركة لزراعة نخيل الزيت أرسلتهم.

يشير هذا إلى الصعوبات التي تواجهها إندونيسيا للتصدي للحرق غير القانوني للنباتات بهدف إفساح المجال لزراعة نخيل الزيت وأشجار لب الورق مما يخلف سحبا من الدخان في كل موسم جاف تغطي المنطقة بعض الأحيان مما أثار مخاوف على الصحة العامة وسلامة الطيران.

وذكرت الوزارة أن مجموعة تضم ما يصل إلى مئة رجل احتجزوا سبعة محققين لنحو 12 ساعة مطلع الأسبوع وهددوا بحرقهم أحياء وإلقاء جثثهم في نهر عند مزرعة لنخيل الزيت في روكان هولو بإقليم رياو.

وحضر الفريق إلى المنطقة بعد صور التقطتها أقمار صناعية وأظهرت "نقاطا ساخنة" أي حرائق محتملة في منطقة امتياز تابعة لشركة لزراعة نخيل الزيت.

وقالت الوزارة في بيان إن هناك "مؤشرات قوية" على أن الشركة هي التي أرسلت المجموعة.

وقالت وزيرة البيئة سيتي نوربايا في بيان إن التحقيق مع الشركة سيكون على رأس أولويات الوزارة وذلك في إشارة إلى الاشتباه بأن الشركة مسؤولة عن حرق الغابة واحتجاز الفريق البيئي.

وأحجم مسؤول بالشركة اتصلت به رويترز اليوم الاثنين عن التعليق.

وأطلق سراح الفريق بعد مفاوضات مطولة شاركت فيها الشرطة وبعدما وافق على حذف أدلة مصورة وترك سيارتين ومعدات.

لكن المحققين تمكنوا من استرجاع لقطات صورتها طائرة بدون طيار وتظهر حرق آلاف الأفدنة من الغابات بطريقة غير قانونية في منطقة الامتياز وحولها. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير سها جادو)