المئات يفرون من حرائق تهدد منتجعات منطقة كوستا بلانكا الإسبانية

Mon Sep 5, 2016 12:12pm GMT
 

مدريد 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت خدمات الطوارئ في إسبانيا إن حرائق تستعر حول منتجعات منطقة كوستا بلانكا شرق البلاد منذ أمس الأحد مما أجبر 1000 من السكان والسياح على الفرار.

وتقول السلطات إنها تعتقد أن أشخاصا أضرموا ثلاثة حرائق أتت على نباتات ودمرت مباني في مدينة خابيا ومناطق أخرى على ساحل بنيدورم وهي مقصد شهير لقضاء العطلات.

وقال خوسيه ماريا أنخيل قائد خدمات طوارئ في منطقة بلنسية للإذاعة الإسبانية "مرة أخرى هناك أشخاص متورطون بشكل محكم للغاية في الأمر واختاروا أكثر أيام السنة ارتفاعا في درجات الحرارة."

وسجلت درجات الحرارة في خابيا 42 درجة مئوية أمس الأحد وهي مدينة يشكل الأجانب فيها نحو نصف السكان. واندلعت الحرائق بعد ظهر أمس وانتشرت بسرعة بسبب سرعة الرياح وجفاف الطقس.

وقالت خدمات الطوارئ التي كافحت الحرائق أثناء الليل مدعومة من الطائرات ووحدات من الجيش إن أكثر من 300 شخص توجهوا إلى مدارس محلية وملاجئ هربا من الحريق. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير سها جادو)