مصادر: إيران تزيد شحنات الديزل النظيف من 2017

Tue Sep 6, 2016 2:21pm GMT
 

من جيسيكا جاجانثان

أوسلو 6 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت مصادر مطلعة بقطاع النفط اليوم الثلاثاء إن إيران تستهدف زيادة حجم صادرات الديزل النظيف اعتبارا من العام المقبل مع تطوير مصافيها النفطية حتى مع تخفيض اعتمادها على الواردات.

وزادت إيران حضورها في أسواق النفط العالمية بعد رفع العقوبات الدولية عنها في يناير كانون الثانى حيث تقوم بطرح أسعار منافسة وتزيد شحنات الديزل. وقد تضيف الإمدادات الجديدة إلى وفرة معروض الديزل في آسيا.

وقال أحد المصادر إن صادرات شركة النفط الوطنية الإيرانية من الديزل التى تحوي 500 جزء في المليون من الكبريت ستشكل على الأرجح نحو نصف إجمالى شحنات الديزل اعتبارا من العام المقبل مقارنة مع ما يقل عن نحو عشرة بالمئة حاليا.

وقال المصدر الذى رفض ذكر اسمه لأنه ليس مخولا بالحديث إلى وسائل الإعلام إن الشركة تشحن حاليا نحو 500 ألف طن من زيت الغاز الذى يحتوي على واحد بالمئة من الكبريت أو عشرة آلاف جزء في المليون من الكبريت والذى يصدر بشكل رئيسي إلى الشرق الأوسط مع إرسال كميات صغيرة إلى سنغافورة وافريقيا وحوض المتوسط.

وأضاف "شركة النفط الوطنية الإيرانية تستهدف زيادة صادراتها من الديزل منخفض الكبريت وتخفيض صادرات عالي الكبريت إلى حوالي النصف مع تطوير المصافي."

وأضاف أنه يجري بيع الكميات من خلال عقود فورية وأخرى محددة المدة رافضا الكشف عن تفاصيل عن المشترين.

وقال تجار إن من المتوقع أن تؤثر زيادة إيران للديزل النظيف على هوامش ربح زيت الغاز الآسيوي التى تحوم بالفعل قرب أدني مستوياتها في ست سنوات.

وأضاف المصدر أنه مع اقتراب فصل الشتاء فإن صادرات زيت الغاز الإيرانى من المرجح أن تنخفض على مدى الأشهر القليلة القادمة بسبب استهلاك الوقود في السوق المحلية لتوليد الطاقة.

وفي وقت سابق اليوم قالت الشركة إنها ستخفض وارداتها من البنزين وصادرات المكثفات فور بدء المرحلة الأولي من تشغيل مصفاة الخليج بنهاية مارس آذار 2017. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)