الحكم على أمريكي بالسجن 15 عاما في هجوم على مقهى صومالي بنورث داكوتا

Wed Sep 7, 2016 3:30am GMT
 

7 سبتمبر أيلول (رويترز) - حكم على رجل أمريكي ألقى زجاجة حارقة عبر نافذة على مقهى صومالي في ولاية نورث داكوتا الأمريكية بالسجن 15 عاما يوم الثلاثاء بسبب ما وصفه ممثلو ادعاء اتحاديون بأنه عمل من أعمال "العنف الناجمة عن الكراهية".

وقالت فانيتا جوبتا رئيسة إدارة الحقوق المدنية بوزارة العدل الأمريكية في بيان إن ماثيو جاست (26 عاما) وهو من جراند فوركس بنورث داكوتا أقر بالذنب في اتهامات الحرق والكراهية في 19 مايو أيار.

وأضافت جوبتا أن جاست اعترف في اتفاق الإقرار بالذنب أنه ألقى زجاجة مشتعلة مملوءة بالبنزين داخل مقهى جوبا بجراند فوركس في الساعات الأولى من صباح الثامن من ديسمبر كانون الأول "لترهيب الموظفين والزبائن الصوماليين ومضايقتهم" ووصفت جاست بأنه مرتكب "عنف ناجم عن الكراهية".

ولم يرد محامي جاست على طلب للتعقيب على الفور.

جاءت واقعة نورث داكوتا بعد ما يزيد قليلا عن شهر من هجمات تنظيم الدولة الإسلامية على العاصمة الفرنسية باريس والتي خلفت عشرات القتلى.

وقال مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية ومقره الولايات المتحدة إنه تلقى تقارير عن حوادث تمييز وترهيب وتهديد وعنف تستهدف الأمريكيين المسلمين في أعقاب هجمات باريس أكثر من أي فترة سابقة منذ هجمات 11 سبتمبر أيلول على الولايات المتحدة في 2001. (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أشرف صديق)