دراسة: تراجع خطط توليد الكهرباء بالفحم عالميا في 2016

Wed Sep 7, 2016 11:46am GMT
 

أوسلو 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - أظهرت دراسة نشرت اليوم الأربعاء أن حجم خطط توليد الكهرباء باستخدام الفحم عالميا انكمش بنسبة 14 بالمئة هذا العام وذلك بقيادة الصين التى تعاني من تخمة معروض وتحاول تشجيع استخدام الطاقة النظيفة.

وأعلنت الهند عن سياسات في النصف الأول من 2016 للحد من خطط إقامة محطات تعمل بالفحم مما يرجع جزئيا إلى عدم الاستفادة الكاملة من المحطات القائمة وفقا لرصد لمحطات الكهرباء العاملة بالفحم عالميا تديره مجموعة كول سوارم غير الحكومية والمناهضة للفحم.

وقالت الدراسة إن حجم خطط توليد الكهرباء بالفحم التي مازالت في مرحلة ما قبل التشييد انخفضت 14 بالمئة لتصل إلى ما يقدر بنحو 932 جيجاوات في يوليو تموز من 1090 جيجاوات في بداية العام.

وأضافت أن الانخفاض الإجمالي البالغ 158 جيجاوات مساو تقريبا لطاقة توليد الفحم في الاتحاد الأوروبي البالغة 162 جيجاوات.

وقال تيد ناس مدير كول سوارم لرويترز عن أسباب الانخفاض "هو مزيج من مخاوف بيئية بما في ذلك المناخ والصحة إلى جانب تدهور اقتصاديات الفحم."

وقدرت الدراسة أن الصين سجلت أكبر انخفاض في مخططات ما قبل البناء إلى الآن وذلك بواقع 114 جيجاوات إلى إجمالي 406 جيجاوات تليها الهند بانخفاض 40 جيجاوات.

الفلبين وإندونيسيا أيضا كبحتا خيار الفحم بينما توسعت دول مثل مصر ومنغوليا في خطط استخدامه. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)