مقدمة 1-حصري-سجال إرجوت القمح في مصر يشتد بعد رفض شحنة رومانية

Wed Sep 7, 2016 8:47pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من مها الدهان

أبوظبي 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - رفض مفتشون حكوميون مصريون شحنة حجمها 63 ألف طن من القمح في ميناء المنشأ الروماني بعد فحوص تتعلق بفطر الإرجوت وهي أول مرة ترفض فيها مصر شحنة في المنشأ منذ انتهجت سياسة عدم السماح بوجود أي نسبة من فطر الإرجوت في القمح المستورد.

وعادت مصر -أكبر بلد مستورد للقمح في العالم- الأسبوع الماضي إلى تبني سياستها المتشددة التي تقضي بضرورة خلو القمح تماما من الإرجوت رغم أن هذه السياسة جعلت من الصعب استيراد القمح في وقت سابق من العام.

وقال تجار إن الإجراء الجديد الذي اتخذ في ميناء كونستانتا الروماني سيزيد من تقليص القوة الشرائية للهيئة العامة للسلع التموينية المشتري الحكومي للقمح في مصر.

وكانت الشحنة الرومانية لصالح الهيئة. وتم رفض شحنات سابقة جرى فحصها في مصر واشتراها القطاع الخاص كلها ماعدا شحنة واحدة فرنسية باعتها شركة بونجي لهيئة السلع التموينية وتم رفضها في ديسمبر كانون الأول.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من أي مسؤول في الهيئة العامة للسلع التموينية.

والإرجوت فطر شائع في الحبوب قد يسبب الإصابة بهلاوس إذا كان موجودا بنسبة كبيرة لكن المستويات المتدنية منه تعد غير ضارة وتسمح المعايير الدولية الأكثر شيوعا بوجود نسبة لا تزيد على 0.05 بالمئة منه في القمح المستورد.

وتسبب قرار مصر رفض أي نسبة من الإرجوت في القمح المستورد في عرقلة المناقصات الحكومية وزيادة أسعاره فضلا عن السجال الذي ثار بين الوزارات المعنية وداخلها وتبنيها سياسات مختلفة.   يتبع