مقدمة 2-الخارجية الأمريكية: واشنطن وموسكو لم تتوصلا بعد لاتفاق بشأن سوريا

Wed Sep 7, 2016 11:06pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

واشنطن 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الأربعاء إن الولايات المتحدة وروسيا لم تتوصلا لاتفاق لوقف لإطلاق النار في سوريا موضحة أنها لا يمكنها تأكيد إعلان موسكو أن وزيري الخارجية الأمريكي والروسي سيجتمعان في جنيف غدا الخميس.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر في إفادة صحفية بعد أن تحدث الوزير جون كيري لمدة 45 دقيقة مع نظيره الروسي سيرجي لافروف "لم نصل إلى ذلك بعد".

وأضاف قائلا "الوزير لا يزال ملتزما بالجهود المستمرة لمحاولة حل القضايا العالقة من أجل الوصول إلى ترتيب بشأن سوريا.. لكننا لن نوافق على ترتيب لا يفي بأهدافنا الاساسية."

وقال تونر "لم نتمكن من التوصل لتفاهم واضح بشأن مسار للسير قدما. لا يمكنني أن أقول إنه يوجد أمل كبير للنجاح.. نحن فقط نواصل العمل."

والتقى كيري ولافروف مرتين في أسبوعين لكنهما لم ينجحا في التوصل لتفاهم عريض بشأن كيفية التقدم إلى الأمام. واتهمت واشنطن موسكو الأسبوع الماضي بعد محادثات على هامش قمة مجموعة العشرين في الصين بالتراجع في مسائل اعتقدت واشنطن أنها حسمت.

ولطالما عبر كيري عن إحباطه من عدم إحراز تقدم بشأن سوريا ويواجه انتقادات لمحاولته إبرام اتفاق مع روسيا وهي حليف للرئيس السوري بشار الأسد الذي يطالب الرئيس الأمريكي باراك أوباما "بضرورة رحيله". لكن كيري يرى أن المحادثات فرصة لإنهاء الحرب المستمرة منذ خمسة أعوام والتي حصدت أرواح ما يقدر بنحو 400 ألف شخص ودفعت عشرات الآلاف للهجرة إلى أووربا.

وفي مدينة هانغتشو الصينية قال أوباما إن الجهود الرامية إلى التوصل لاتفاق تعقدت بسبب "فجوات في الثقة" بين واشنطن وموسكو.

ويعمل خبراء روس وأمريكيون منذ يوليو تموز على التوصل لسبل لوقف العنف في مناطق تشهد قتالا بين جماعات المعارضة السورية المعتدلة المدعومة من واشنطن وحلفائها في الشرق الأوسط وبين القوات الحكومية السورية التي تدعمها موسكو.   يتبع