مقابلة-تركيا: القوات الكردية السورية يجب ألا تكون أساسية في عملية الرقة

Thu Sep 8, 2016 2:15pm GMT
 

من فيل ستيوارت

لندن 8 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير الدفاع التركي فكري إيشق إن بلاده تساند العملية التي تهدف إلى طرد تنظيم الدولة الإسلامية من الرقة معقله الأساسي في سوريا لكن يجب ألا تكون وحدات حماية الشعب الكردية القوة الاساسية فيها.

وقال إيشق في مقابلة في لندن "ما تصر تركيا وتركز عليه هو أن العمليات يجب أن تشنها القوات المحلية في المنطقة بدلا من الاعتماد على وحدات حماية الشعب وحدها."

وأضاف قائلا "تركيا لن تسمح لوحدات حماية الشعب بتوسيع المناطق التي تسيطر عليها واكتساب القوة من خلال استخدام العمليات ضد داعش (تنظيم الدولة الإسلامية) كذريعة."

وقال إيشق أيضا إن مقاتلي وحدات حماية الشعب لم ينسحبوا بعد إلى الضفة الشرقية لنهر الفرات كما وعدوا بعد الانتهاء من عملية دعمتها الولايات المتحدة لتحرير منبج من الدولة الإسلامية.

وأضاف أن تركيا -التي شنت توغلا عسكريا في سوريا قبل ما يزيد قليلا عن أسبوعين- لن تسعى للمزيد من الأهداف حول منبج شريطة انسحاب الوحدات شرقا.

وجاءت تصريحات إيشق بعد اجتماع في لندن مع وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر الذي قال للصحفيين إن وحدات حماية الشعب عادت بالفعل إلى الجانب الاخر من الفرات.

وقال البنتاجون في بيان إن الوزيرين ناقشا أيضا أهمية إشراك القوات المحلية في قلب أي عملية لتحرير الرقة.

وأضاف البيان أن كارتر أكد لنظيره التركي استمرار الدعم الأمريكي لجهود تركيا لتطهير حدودها من الدولة الإسلامية.

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)