سيتي يحسم قمة مانشستر وأرسنال يفوز في الدقائق الأخيرة

Sat Sep 10, 2016 6:41pm GMT
 

لندن 10 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تفوق بيب جوارديولا مجددا على غريمه القديم جوزيه مورينيو بفوز مانشستر سيتي على مانشستر يونايتد 2-1 اليوم السبت ليتصدر جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفارق ثلاث نقاط عن منافسيه.

وبهذا الفوز يحقق سيتي العلامة الكاملة منذ انطلاق الدوري الممتاز ويلحق أول خسارة بيونايتد الذي لم يكن الطرف الأفضل في غالبية فترات المباراة التي أقيمت على استاد اولد ترافورد.

وحالف أرسنال الحظ بخطف النقاط الثلاث على ملعبه أمام ساوثامبتون بعدما تحكم سانتي كازورلا في أعصابه وسجل ركلة جزاء في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليمنح فريقه فوزا 2-1 بينما سجل سون هيونج مين هدفين في فوز فريقه توتنهام هوتسبير 4-صفر على ستوك سيتي. وعاد واتفورد بصورة رائعة في النتيجة ليفوز 4-2 على وست هام يونايتد.

وكان كيفن دي بروين لاعب سيتي في أفضل حالاته وعاد لملاحقة مورينيو مدربه السابق في تشيلسي بافتتاح التسجيل بعدما تلقى كرة من كليتشي ايهيناتشو أسكنها الشباك.

بعدها صنع الهدف الثاني عندما سدد كرة اصطدمت بالقائم ليضعها المهاجم النيجيري في الشباك.

وقلص زلاتان ابراهيموفيتش الفارق قبل نهاية الشوط الأول المثير بعدما سقطت الكرة من يد الحارس كلاوديو برافو في واحدة من أخطاء عديدة ارتكبها في مباراة غير مقنعة له هي الأولى مع سيتي.

ورغم ذلك احتفظ سيتي برباطة جأشه ليخرج بالنقاط الثلاث ويمنح جوارديولا انتصارا جديدا على غريمه مورينيو.

وأبلغ مورينيو الصحفيين بنبرة فيها تحد "كنا الفريق الذي يحاول تغيير النتيجة. نافسنا بشجاعة واخلاص."

وكاد برافو أن يحصل على بطاقة حمراء ويمنح يونايتد ركلة جزاء بعد التحامه مع وين روني بينما ألغى الحكم هدفا سجله ابراهيموفيتش بداعي التسلل بعدما اصطدمت به الكرة لتغير اتجاهها وتسكن الشباك ولكن يونايتد لم تكن له اليد العليا في المباراة.   يتبع